انتخابات حزب العمل غدا ومطالبات بإعادة الشراكة بين ليفني وباراك

آخر تحديث : الأحد 10 فبراير 2019 - 11:06 صباحًا
انتخابات حزب العمل غدا ومطالبات بإعادة الشراكة بين ليفني وباراك

رام الله-صدى الاعلام

تنطلق الانتخابات التمهيدية لحزب العمل الإسرائيلي، يوم غد الاثنين، وسط توقعات بانخفاض نسبة الناخبين في ضوء الاستطلاعات التي تشير لتراجع الحزب بشكل غير مسبوق في الانتخابات المقرر عقدها في التاسع من أبريل/ نيسان المقبل.

وبحسب صحيفة هآرتس العبرية، فإنه سيطلب من الحزب تقديم قائمته في غضون الأيام المقبلة، أو إعلان انضمامه لحزب آخر.

ووفقا للصحيفة، فإن أعضاء كنيست عن الحزب يطالبون بإعادة الشراكة مع تسيبي ليفني ورئيس حزب العمل الأسبق أيهود باراك في محاولة لجعل قائمة الحزب أكثر جاذبية ورفع عدد الأصوات التي يتحصل عليها في الانتخابات.

وقال مصدر في الحزب للصحيفة، إنه لا يستبعد انضمام ليفني وباراك اللذين تربطهما علاقة جيدة بحزب العمل. لكنه قال إنه من السابق لأوانه تقييم فرص هذا التحرك الذي لن يتم بحثه ودراسته بشكل معمق إلا بعد الانتخابات الداخلية.

وقال عضو كنيست عن الحزب للصحيفة “إذا لم تكن هناك علاقة كبيرة، مع غانتس أو ميرتس، فعلينا إنشاء روابط أخرى، على سبيل المثال، مع ليفني وباراك”.

رابط مختصر
2019-02-10
ghadeer