زيدان يعود لإنقاذ ريال مدريد بعد 9 أشهر من استقالته

آخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 6:45 مساءً
زيدان يعود لإنقاذ ريال مدريد بعد 9 أشهر من استقالته

مدريد – صدى الاعلام

رحيل في قمة المجد، وعودة للعب دور المنقذ ! بعد تسعة أشهر من استقالته المفاجئة، وقع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان الإثنين عودة مدوية إلى ريال مدريد ثالث الدوري الإسباني لكرة القدم لخلافة الأرجنتيني سانتياغو سولاري، الذي جرد من الثقة بسبب النتائج السيئة التي حققها النادي الملكي في الآونة الأخيرة.

وقع زيدان عقدا حتى حزيران 2022 بهدف طموح هو إعادة بناء “البيت الأبيض”.

يا له من تحول لا يصدق! أيقونة كرة القدم الفرنسية (46 عاما) يعود إلى مسرح إنجازاته الأخيرة كمدرب لقيادة ريال مدريد، في نهاية حقبة، إلى سكة النجاحات.

ولم تكن عودة زيدان الذي استقال في أيار الماضي بعد تتويجه بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي، في إنجاز غير مسبوق، إلى النادي الملكي منتظرة بعد عامين ونصف العام على مقاعد البدلاء (2016-2018)، حيث كان الحديث في الآونة الأخيرة عن توليه الإدارة التدريبية لنادي يوفنتوس الإيطالي، كون قيادة منتخب بلاده بطل العالم تبدو بعيدة عن المتناول في المستقبل القريب.

لكن ولاءه للنادي الملكي وصداقته مع الرئيس فلورنتينو بيريز أقنعا زيزو على ما يبدو لوقف سنته البيضاء والعودة إلى تدريب ريال مدريد وإنقاذ فريق بدا في نهاية حقبته في الأيام الأخيرة: خسارتان في مباراتي كلاسيكو أمام الغريم التقليدي برشلونة وأخرة مذلة قاريا ضد ضيفه أياكس أمستردام الهولندي (1-4) في إياب ثمن نهائي المسابقة القارية العريقة المحببة لديه وحامل الرقم القياسي في عدد الألقاب بها (13 لقبا بيها الثلاثة الأخيرة).

وكتب النادي الملكي في بيان “اللجنة الإدارية قررت تعيين زين الدين زيدان مدربا لريال مدريد بأثر فوري، حتى نهاية الموسم والأعوام الثلاثة التالية، حتى حزيران 2022″، معلنا إقالة سولاري.

كلمات دليلية
رابط مختصر
2019-03-12
Bashar