تنفيذية منظمة التحرير سنتصدى للاستيطان بكل الطرق

12 يونيو 2016آخر تحديث : الأحد 12 يونيو 2016 - 9:02 صباحًا
002
الشأن المحليرئيسي
تنفيذية منظمة التحرير سنتصدى للاستيطان بكل الطرق

رام الله 12-6-2016

حذرت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير في بيان أصدرته عقب اجتماعها، ليلة أمس، برئاسة الرئيسمحمود عباس ، من الأخطار المترتبة على تنفيذ المشروع الاستيطاني الجديد، الذي بدأت تتداوله أقسام الهندسة واللجنة المحلية للتخطيط باعتبارها جهات الاختصاص في بلدية نير بركات، الذراع الاستيطاني الآخر لحكومة إسرائيل في القدس المحتلة .وأكدت اللجنة التنفيذية، أنها ستتصدى للمشروع الاستيطاني الخطير والذي يقضي بإقامة مدينة استيطانية جديدة في المنطقة، التي يقوم عليها مطار قلنديا القديم، بكل الوسائل، وستعمل على ملاحقة بلدية نير بركات في المحافل الدولية. 

كما استمعت اللجنة التنفيذية إلى تقرير مُفصل من الرئيس محمود عباس حول زياراته الرسمية لتركيا وجنوب إفريقيا ومصر، وإلى الجهود الكبيرة التي بذلت لعقد مؤتمر باريس يوم 3/6/2016، كما ناقشت اللجنة الجهود التي تبذلها فرنسا من أجل إعادة الحياة إلى مسيرة التسوية السياسية المعطلة، بفعل السياسة العدوانية الاستيطانية الاستعمارية التوسعية لسلطة الاحتلال.

وأكدت اللجنة التنفيذية دعمها للجهود الرامية إلى إخراج مسيرة التسوية السياسية من مأزقها، ورفضها في هذا السياق المساس بمبادرة السلام العربية أو المس بالمكانة السياسية والقانونية لمدينة القدس الشرقية باعتبارها مدينة محتلة، وجزء لا يتجزأ من الأراضي المحتلة عام 1967، أو الاعتراف بيهودية الدولة في إسرائيل، وتمسكها بحق اللاجئين في العودة. 

الاخبار العاجلة