الاحتلال يجرف أراض في بلدة قصرة

kadoumy
الشأن المحلي
10 أغسطس 2016آخر تحديث : الأربعاء 10 أغسطس 2016 - 9:01 مساءً
الاحتلال يجرف أراض في بلدة قصرة

تمكن أهالي قرية قصرة جنوب نابلس، مساء اليوم الأربعاء، من صد جرافات الاحتلال، التي حاولت تجريف أراضي زراعية، بهدف توسيع مستوطنة “مجدليم”.

وأفاد رئيس بلدية قصرة عبد العظيم وادي، بقيام جرافات عسكرية إسرائيلية بمساندة قوة من جنود الاحتلال بتجريف حوالي دونم واحد من أرض المواطن صقر شحادة عودة البالغ مساحتها 18دونما، قبل أن يتصدى لهم المواطنون ويمنعوها من مواصلة التجريف.

وأشاد الوادي بالجهود الحثيثة من قبل شباب القرية للتصدي لقوات الاحتلال ومنعها من استكمال عمليات التجريف، مؤكدا جاهزية شباب البلدة الكاملة للتصدي لمثل هذه الانتهاكات.

بدوره أفاد الناشط ضد الاستيطان إبراهيم الوادي، بأن المواطنين والمزارعين تصدوا لجرافات الاحتلال، الذي أعلن المنطقة عسكرية مغلقة، ومنع الأهالي من الوصول إليها، بذريعة أنها أراضي مصادرة، قبل أن يستنفر المواطنون ويتحدون هذه الإجراءات ويتصدون لآليات الاحتلال.

وأكد احتجاز الشاب عاصم أبو ريدة، لساعات عدة، واصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق نتيجة إلقاء قوات الاحتلال قنابل الغاز على المواطنين الذين هرعوا لمنع جرافات الاحتلال من تجريف أراضي القرية، لافتا إلى أن سائق الجرافة أطلق عدة عيارات نارية من مسدسه تجاه المواطنين دون إصابات.

يذكر أن أهالي هذه القرية تصدوا أمس، لمحاولات الاحتلال لتجريف مساحات من الأراضي لغرض توسيع المستوطنة المذكورة.

رابط مختصر