الأجهزة الأمنية تضبط كميات من الأسلحة والذخائر في نابلس

kadoumy
الشأن المحليرئيسي
21 أغسطس 2016آخر تحديث : الأحد 21 أغسطس 2016 - 4:27 مساءً
الأجهزة الأمنية تضبط كميات من الأسلحة والذخائر في نابلس

ضبطت الأجهزة الأمنية، كميات من الأسلحة والذخائر كان يخبئها اثنان من الخارجين عن القانون، واللذان تم القبض عليهما فجر اليوم الأحد.

وقال محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب، إن النشاط الأمني الأخير حقق إنجازات كبيرة، موضحا أن عملية إطلاق نار استهدفت قوات الأمن، التي ردت بالمثل ما أدى إلى مقتل اثنين من الخارجين عن القانون.

وأكد الرجوب مصادرة كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر، واعتقال اثنين من المتهمين الخطيرين في قضية إطلاق النار، مشيرا إلى ضبط قطعة السلاح للشهيد ضابط الشرطة الذي استشهد في البلدة القديمة بعد استهداف الخارجين عن القانون له .

وقال “هناك رسالة واضحة أن الاعتقال الذي تم صباح اليوم، في الاتجاه الصحيح، وهم جزء من المجموعة الخطيرة التي استهدفت قوات الأمن الفلسطينية داخل البلدة القديمة، وهذه الاعتقالات فيها رسالة واضحة أيضا بأن من يحاول المساس بكرامة الشعب الفلسطيني والمواطن في نابلس، سيكون له عقاب ومصيره الاعتقال”.

وأضاف: ليس مسموحا انتهاك كرامة المواطن، أو استهداف قوى الأمن. هؤلاء من ضحوا بحياتهم تلبية لنداء الواجب، وعلينا جميعنا أن نصون كرامتهم مثلما دافعوا عن كرامة الشعب الفلسطيني، والوقوف الى جانبهم وجانب عائلاتهم، وهذه رسالتنا ورسالة الأمن الفلسطيني لكل مواطن، وخاصة في نابلس.

وأشار الرجوب إلى أن الحياة عادت لطبيعتها في مدينة نابلس وأزقة البلدة القديمة، مع التأكيد أن أبناء البلدة يناشدون للتخلص من الفلتان الأمني، وقال “نحن انتصرنا لكرامة المواطن النابلسي من أجل العيش بهدوء وراحة واستقرار، وهذا واجبنا، ونحن مستمرون في استهداف أي مشتبه أو متهم بإطلاق النار على المؤسسة الأمنية، أو انتهاك كرامة المواطن الفلسطيني”.

رابط مختصر