التنمية الاجتماعية و مركز المرأة للإرشاد القانوي والاجتماعي يبحثان حماية النساء من العنف

الشأن المحلي
1 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ سنتين
التنمية الاجتماعية و مركز المرأة للإرشاد القانوي والاجتماعي يبحثان حماية النساء من العنف

بحث وزير التنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني، في مكتبه برام الله اليوم الخميس، مع مدير عام مركز المرأة للإرشاد القانوي والاجتماعي رندة سنيورة والوفد المرافق لها، التعاون المشترك بالتركيز على حماية النساء من العنف وتقديم خدمات الرعاية والـتأهيل والتمكين للنساء المعنفات.

وشدد مجدلاني خلال اللقاء الذي حضره وكيل الوزارة داوود الديك، والمدير العام للأسرة والطفولة عاصم خميس، على اهمية حماية وتمكين المرأة الفلسطينية كشريك اساسي في عملية البناء والتنمية المستدامة مؤكدا التزام الحكومة والوزارة بذلك.

واشار الى أهمية مراجعة منظومة الحماية على مستوى السياسات والبرامج والخدمات وعلى مستوى مراكز حماية المرأة، مرحبا بأي جهد من شأنه المساهمة في حماية وتمكين المرأة مؤكداً التزامه والتزام الحكومة بإنجاز قانون حماية الاسرة من العنف بما يتلاءم مع الاتفاقيات الدولية وفي مقدمتها اتفاقية سيداو.

من جانبها قدمت سنيورة عرضا عن عمل مركز المرأة للإرشاد القانوني وعن اوجه التعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية معربةً عن سعادتها بتوجهات الوزير ومواقفه التقدمية بشان المرأة وقضايا النوع الاجتماعي.

المصدروكالة وفا
رابط مختصر