«الأميرة الظريفة» شارلوت تُخرج لسانها أمام الحشود التي ترحب بها.. وكيت تنفجر ضحكاً

9 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر

صدى الاعلام _ رام الله : أثارت الأميرة شارلوت موجة من الضحك لدى الجماهيرعندما أخرجت لسانها لهم، بدلاً من التلويح بيدها، وهي برفقة والدتها، دوقة كامبريدج في سباق  King’s Cup المرصع بالنجوم لسباق القوارب في بلدة كاوز الواقعة على جزيرة وايت، الجمعة 9 أغسطس/آب 2019.

كانت شارلوت ذات الأربعة أعوام وشقيقها جورج ذو الستة أعوام هناك لتشجيع كيت وويليام حيث تنافسا في سباق القوارب الخيري، وفق  صحيفة Daily Mailالبريطانية.

لكن الأميرة الصغيرة بدلاً من التلويح للحضور، قامت بإخراج لسانها لهم، وهو ما أدخل كيت في نوبة ضحك بعد رؤيتها تصرف طفلتها العفوي.

وقد انضم جورج وشارلوت إلى جدَّيْهما ومجموعة من الأصدقاء على متن قارب لمشاهدة أحداث السباق.

وظهرت الفراغات بين أسنان الأمير جورج أثناء ابتسامته مما يظهر أنه فقد المزيد من الأسنان اللبنية. بينما تباهى بقبعته وشعاره أثناء متابعته السباق من زورق التشجيع وإلى جانبه شقيقته شارلوت وجده مايكل وجدته كارول ميدلتون.

وارتدى كلاهما ملابس ذات طابع بحري؛ ارتدى جورج ملابس مقلمة بقيمة 10 جنيهات إسترلينية (حوالي 12 دولاراً) من علامة H&M، بينما اختارت شقيقته الأميرة شارلوت ذات الأربعة أعوام فستاناً مقلماً باللون الأزرق والأبيض من علامة Ralph Lauren kids، تبلغ قيمته 128 جنيهاً إسترلينياً (حوالي 155 دولاراً).

لكن هذا الدعم الأسري لم يكن كافياً لتحفيز ويليام 37 عاماً، أو كيت ذات الأعوام الـ37 عاماً أيضاً، لتحقيق الفوز وجاء الزوجان في المركزين الثالث والثامن على التوالي.

على الرغم من الخسارة التي مُني بها أفراد العائلة المالكة في هذا العرض شبه الرياضي في حفل توزيع الجوائز، فقد هنأوا كابتن القارب بير جريلز الفائز بالجائزة الكبرى أثناء تسلمه الكأس.

بعدما حمل الكأس، أشار جريلز إلى أن جورج قد خسر مباراة اليوم، قائلاً له: «هكذا أيها الأمير جورج هذه أول خسارة تُمنى بها اليوم. إنها لحظة رائعة. لقد أبليت بلاءً حسناً» .

ومن بين النجوم الآخرين الذين شاركوا في السباق الممثل الكوميدي جون بيشوب، وبطلة التجديف الأولمبية هيلين جلوفر. كما قدمت كل من القوارب الثمانية التي شاركت في سباق القوارب الدعمَ للقضايا التي يساندها دوق ودوقة كامبريدج.

رابط مختصر