روسيا: واشنطن تضحي بعلاقاتها مع موسكو من أجل الانتخابات‎

الشأن الدولي
28 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر
روسيا: واشنطن تضحي بعلاقاتها مع موسكو من أجل الانتخابات‎

قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، إنّ الولايات المتحدة تضحي بعلاقاتها مع روسيا من أجل سباق الانتخابات فيها.

وجاء ذلك خلال تصريح صحفي، أدلت به المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا، في العاصمة موسكو.

وأكدت زاخاروفا أن“العقوبات الأمريكية ضد بلادها على خلفية قضية تسميم العميل المزدوج، غير شرعية بالنسبة إلى روسيا وجميع الدول، وهي عبارة عن أداة ضغط“.

وفيما يتعلق بأفغانستان، اعتبرت أن بلادها يمكن أن تكون الضامن لاتفاق السلام المتوقع بين الولايات المتحدة وحركة طالبان.

وحول قضية كشمير، أشارت إلى أن بلادها سترحب بالخطوات المتخذة لتخفيف التوتر بين الهند وباكستان.

والعام الماضي، فرضت واشنطن مجموعة أولى من العقوبات على روسيا، بعدما خلصت إلى أن موسكو استخدمت غاز أعصاب ضد العميل المزدوج، ضابط الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال، وابنته يوليا.

وفي 4 آذار/ مارس 2018، تعرّض سكريبال وابنته ”يوليا“ لمحاولة تسميم باستخدام غاز أعصاب في بريطانيا.

واتهمت لندن موسكو بمحاولة قتلهما، وهو ما نفته الأخيرة، وقالت إن المملكة المتحدة ترفض إطلاعها على نتائج التحقيق، أو إشراكها فيه.

وطردت بريطانيا إثر ذلك 23 دبلوماسيًا روسيًا، في خطوة قابلتها موسكو بإجراء مماثل، قبل أن تتسع رقعة الأزمة الدبلوماسية لتشمل العديد من الدول الغربية الحليفة للندن.

رابط مختصر