خاص “صدى الإعلام” :تقرير الإستيطان الأسبوعي ” قوات الإحتلال تهدم روضة أطفال أقامها الاتحاد الاوروبي “

13 يونيو 2016آخر تحديث : الإثنين 13 يونيو 2016 - 2:00 مساءً
ghadeer
الشأن المحليرئيسي
خاص “صدى الإعلام” :تقرير الإستيطان الأسبوعي ” قوات الإحتلال تهدم روضة أطفال أقامها الاتحاد الاوروبي “

رصد موقع “صدى الإعلام” الإنتهاكات التي قامت بها قوات الإحتلال الإسرائيلي برفقة  قطعان المستوطنين  بحق المواطنين الفلسطينيين في الضفه الغربيه خلال الاسبوع المنصرم ،وتنوعت الانتهاكات بين الاعتقال والهدم والتخريب بالإضافة الى الاقتحامات التي طالت العديد من المحافظات وعلى رأسها القدس المحتله .

محافظة القدس

تدفق آلاف المستوطنين على البلدة القديمة في القدس المحتلة في طريقهم إلى حائط البراق في احتفالات يقيمونها بذكرى انتصارهم في حرب العام 1967، وقد انطلقت مسيرة المستوطنين الشطر الغربي من القدس المحتلة، مرورًا بالبلدة القديمة وضمنها الأحياء الإسلامية، وانتهت بباحة حائط البراق حيث قاموا بأداء رقصات صاخبة رافعين أعلام الاحتلال، وسط هتافات عنصرية دعت إلى “قتل العرب” و”هدم الأقصى” وبناء “المعبد” على أنقاضه.

كما شهدت فترة الاحتفالات هذه، اقتحامات حاشدة لباحات المسجد الأقصى، حيث اقتحم الأقصى نحو 307 مستوطنًا يرافقهم عددٌ من الحاخامات، وبحراسة معززة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة، والتدخل السريع بشرطة الاحتلال، ومع حلول شهر رمضان ساهم عدد المصلين الكبير الذين عمروا الأقصى بتقليل أعداد المقتحمين.

 وعلى صعيدٍ اخر ، قامت قوات الاحتلال بهدم وتفكيك 6 منازل وروضة اطفال في مضارب بدو الجهالين بمنطقة ( سطح البحر) ، يذكر ان الروضة أقامها الاتحاد الأوروبي للمواطنين هناك ، عدا عن تعرض الجماعات البدوية الواقعة الى الشرق من القدس لحملة تطهير عرقي  بهدف السيطرة عليها وإقامة مشاريع استيطانية على أنقاضها.

 

محافظة الخليل 

اما في محافظة الخليل فقد اقتحم عشرات المستوطنين ، البلدة القديمة في مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة)، تحت حماية جيش الاحتلال ضمن الاقتحامات الأسبوعية التي ينفذها المستوطنون للمنطقة.

 كما و داهمت قوات الاحتلال برفقة ما يسمى” دائرة التنظيم والبناء في الإدارة المدنية ” منطقتي ظهر البراهيش، وخلة الكتلة، جنوب بيت أمر، المقابلتين لمستوطنة” كرمي تسور”، المقامة على أراضي المواطنين وسلمت المواطنين اخطارات بوقف البناء لمنزلين وصورت منازل اخرى في بلدة بيت امر .

محافظة بيت لحم

شرعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، منذ عدة أيام، بعمليات تجريف أراضٍ فلسطينية في بلدة الخضر جنوبي مدينة بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)؛  تمهيداً لإقامة ثاني أكبر كنيس ومدرسة دينية يهودية في الضفة الغربية.

يذكر أن  المدرسة المُزمع إقامتها على أراضي بلدة الخضر، ستكون ثاني أكبر مدرسة يهودية في الضفة الغربية، بعد المدرسة الموجودة في مستوطنة “كريات أربع” بالخليل.

 

محافظة نابلس

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي ، بهدم منزلين ومنشأة للنجارة، في بلدة دوما جنوب نابلس، بحجة البناء دون ترخيص.

وفي بلدة حواره حولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أحد عشر منزلا لمواطنين فلسطينيين الى ثكنات عسكرية و وضعت أسلاكاً شائكة حول أحد عشر منزلاً  .

وعلى الصعيد ذاته صادرت قوات الاحتلال تراكتورًا زراعيًّا لأحد المواطنين في قرية قصرة ،  واصيب مواطنان بحالة اختناق خلال مواجهات اندلعت في القريه.

ومن جهة اخرى اتلفت قوات الاحتلال عدة دونمات في الحارات الغربيه من بلدة جيت بعد اقتحامها  القرية حيث ادت المواجهات التي اندلعت في القريه الى اشتعال النيران في الحقول بعد اطلاق قوات الاحتلال قنابل الاناره ومنعت الاهالي من اخماد النيران .

 

محافظة سلفيت .

انتشار الامراض التي تصيب المزروعات في منطقة واد المطوي الخصب غرب محافظة سلفيت نتيجة استمرار سكب ثاني اكبر مستوطنة في الضفه الغربيه ” اريئيل” المياه العادمه في الواد المذكور . الامر الذي  تسبب بتهجر المزارعين لأراضيهم  بسبب الروائح الكريهة وانتشار الحشرات والامراض.

كما اقدم مستوطن على دهس عدد من الأغنام تعود لراع فلسطيني بالقرب من قرية الزبيدات في اريحا ما أدى إلى نفوق 25 رأس من الاغنام.

ومن ناحية اخرى شاركت اعداد كبيرة من جنود الاحتلال واّلياته ومروحياته بالمناورة العسكرية التي نفذتها قوات الاحتلال في المنطقة الواقعه بين بلدني العقبه وتياسير في الاغوار الشماليه هذا وتخلل المناورة اصوات انفجارات واطلاق نار طوال  ساعات الليل .

الاخبار العاجلة