المجلس الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الاسلامي يناقش اقتحام ريفلين ونتنياهو للحرم الابراهيمي

الشأن المحلي
20 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
المجلس الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الاسلامي يناقش اقتحام ريفلين ونتنياهو للحرم الابراهيمي

ناقش المجلس الاستشاري للتنمية الثقافية في العالم الاسلامي، خلال اجتماعه المنعقد في العاصمة التونسية، اليوم الجمعة، اقتحام رئيس دولة الاحتلال رؤوفين ريفلين، ورئيس وزرائها بنيامين نتنياهو للحرم الابراهيمي الشريف بمدينة الخليل، في الرابع من أيلول الجاري.

وقدّم وكيل وزارة الثقافة ممثل دولة فلسطين في “المجلس” جاد الغزاوي، خلال الاجتماع، مشروع قرار يقضي باتخاذ استراتيجية ثقافية إسلامية، لمحاربة التزوير الذي تمارسه دولة الاحتلال الاسرائيلي.

وأكد خلال كلمة ألقاها “إن ما تقوم به دولة الاحتلال الاسرائيلي يشكل خطرا على الإنسانية من زاويته الحضارية والثقافية، هذا التزوير الخطير للحقائق، إذا ما تم السكوت عنه فإنه سيطال أي مكان آخر في العالم، وما نريده هو احترام التاريخ والحضارة والحقيقة لصالح الأجيال القادمة، وعدم قلب الحقائق”.

يشار إلى أن مدينة الخليل بما فيها الحرم الإبراهيمي الشريف، مسجلة ضمن لائحة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”.

ويناقش المجلس خلال اجتماعه الذي يستمر على مدار يومين، الشؤون الثقافية في العالم الإسلامي.

وحضر جلسة الافتتاح سفير فلسطين لدى تونس هايل الفاهوم.

رابط مختصر