فرنسا تعلق منح التأشيرات للجزائريين

الشأن العربي
13 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
فرنسا تعلق منح التأشيرات للجزائريين

أعلنت القنصلية الفرنسية العامة في الجزائر، اليوم الأحد، توقيف منح تأشيرات للجزائريين بسبب انقطاع خدمة الانترنت.

وبررت القنصلية الفرنسية في بيان نشرته على صفحتها بموقع ”فيسبوك“، توقيف إصدار التأشيرات، بسبب قرار أحادي من قبل سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية (هيئة حكومية جزائرية).

وأوضح البيان، بأنه ”جرى حرمان مركز (في أف أس غلوبال) الخاص بالتأشيرات، من خدمة الإنترنت، مما منع القيام بأي عمل منذ صباح الأحد“.

وقالت إنه ”لا يمكنها تسجيل أي طلبات تأشيرة، مثلما يتعذر عليها اتخاذ أي قرار، ومن ثمّ لا يمكنها إصدار أي تأشيرة“.

وفي هجوم قوي، قالت القنصلية الفرنسية، إنّ سلطة الاتصالات الجزائرية ”لم تأخذ بعين الاعتبار مصلحة الأشخاص والمؤسسات التي تعتبر التأشيرة بالنسبة لها حاجة أساسية“.

ودعت القنصلية، السلطات الجزائرية لإعادة النظر في هذا القرار واتخاذ إجراءات عاجلة لضمان استئناف الخدمة التي تنذر بإفراز اضطرابات للجزائريين وإلغاء بعض مواعيدهم، بما سيكلفهم خسائر كبيرة في نفقات التذاكر وحجوزات الفنادق والمستشفيات والجامعات الفرنسية والأوروبية عمومًا.

وكانت السلطات الفرنسية نفت قبل فترة ما تم تداوله حول تعليق التأشيرات عن الجزائريين، مؤكّدة أنّها ”عارية عن الصحة“.

وقالت القنصلية العامة الفرنسية  في بيان، إنّ القنصل العام الفرنسي في الجزائر ينفي نفيًا باتًّا كل الادعاءات والإشاعات بخصوص التأشيرة.

وجاء في البيان ”ردًّا على المعلومات الكاذبة والغريبة، ينكر القنصل العام لفرنسا بالجزائر الادعاءات الموجهة إليه، ويؤكد أن القنصليات العامة في محافظات العاصمة ووهران وعنابة لم تعلق إصدار التأشيرات للجزائريين“.

كلمات دليلية
رابط مختصر