نتائج أولية: قيس سعيد رئيسا جديدا لتونس

الشأن العربي
13 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
نتائج أولية: قيس سعيد رئيسا جديدا لتونس

كشفت النتائج الأولية للدور الثاني من الإنتخابات الرئاسية في تونس؛ عن فوز ساحق للمترشح قيس سعيد على منافسه نبيل القروي بنسبة تجاوزت 76 %.

 ووفق شركة سبر الآراء ”سعما كونساي“؛ فقد حقق قيس سعيد نتيجة تاريخية في محافظة تطاوين بأصوات بلغت 97،9 بالمائة، وهي نسبة لم يسبق أن حققها حتى الرئيس السابق بن علي، حين كان يزور الانتخابات ويفصلها على مقاسه.

في هذه ألأثناء؛ أكّدت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس مساء اليوم الأحد، أنّ جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها شهدت مشاركة لافتة ناهزت نسبتها العامة 60%.

وقال عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عادل البرينصي، إنّه بعد غلق أكثر من 90 % من مراكز الاقتراع تم تسجيل مشاركة بلغت 58,7 %، مشيرا إلى ان ”هذه النسبة مرجحة للارتفاع في الساعات القادمة“.

وتمثّل هذه النسبة الأعلى من بين الاستحقاقات الانتخابية التي شهدتها تونس هذه السنة، أي الدور الأول من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها والتي بلغت نسبة المشاركة فيها 45,2 % أو الانتخابات التشريعية التي جرت الأسبوع الماضي ولم تتجاوز فيها نسبة المشاركة 40 % .

واعتبر رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، أنّ الهيئة ”راضية تماما عن هذه النسبة التي كانت في مستوى انتظاراتها، وأنّ الهيئة نجحت عموما في تنظيم وإنجاز هذا الاستحقاق الانتخابي في الآجال الدستورية“، حسب تأكيده.

وفي وقت سابق اليوم؛ توجه أكثر من ثلاثة ملايين ناخب تونسي إلى آلاف مراكز الاقتراع بمختلف محافظات البلاد لاختيار رئيس جديد للبلاد من بين قيس سعيد ونبيل القروي، الفائزيْن بأغلبية الأصوات في الدور الأول للانتخابات الرئاسية، ما يمثّل بين 40 و45 % من نسبة الناخبين المسجلين.

كلمات دليلية
رابط مختصر