وقفة تضامن واعتصام مع الأسير المريض شادي موسى جنوب جنين

الشأن المحليرئيسي
15 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
وقفة تضامن واعتصام مع الأسير المريض شادي موسى جنوب جنين

شارك العشرات، مساء اليوم الجمعة، في اعتصام تضامني مع الأسير المريض شادي فيصل موسى في قرية مركة جنوب جنين، الذي أصيب بجلطة حادة في سجن النقب الصحراوي.

ورفع المشاركون في الوقفة التضامنية التي نظمتها عائلة موسى وفعاليات القرية، الأعلام الفلسطينية على مفترق بلدة عرابة وقرية مركة على الشارع الرئيسي الرابط بمحافظتي جنين ونابلس، إضافة إلى صور الأسير موسى، والشعارات المنددة بسياسة الاحتلال الإسرائيلي تجاه الأسرى بشكل عام.

ونقل الأسير موسى أمس من سجن النقب إلى مستشفى سيروكا.

وطالب المشاركون في الوقفة، سلطات الاحتلال بالسماح لعائلته بزيارته للاطمئنان على وضعه الصحي خاصة أنهم لا يعرفون شيئا عن وضعه، إضافة إلى الافراج الفوري عنه.

وحملوا سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياته، خاصة أنه أصيب برأسه أثناء اعتقاله.

يشار إلى أن الأسير موسى (42 عاما) سجن بتاريخ 15/4/2002، ومحكوم بالسجن الفعلي لمدة 25 عاما، وأمضى 17 عاما خلف قضبان الاحتلال.

رابط مختصر