العالول: إسرائيل وأمريكا تبحثان عن حل اقتصادي للقضية الفلسطينية

الشأن المحليرئيسي
8 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 7 أشهر
العالول: إسرائيل وأمريكا تبحثان عن حل اقتصادي للقضية الفلسطينية

صدى الاعلام _ رام الله : قال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول اليوم الأحد ان اسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية تبحثان عن حل اقتصادي للقضية الفلسطينية عبر تقديم الدعم لشعبنا ، مشددا على الرفض الفلسطيني المطلق لهذه المسألة .

وأضاف العالول إن المرحلة التي يعيشها شعبنا الآن هي مرحلة فيها غياب كامل لأي مشروع سياسي ولا توجد أية أفكار لأي مشروع في ظل الخطوات والإجراءات الأمريكية والإسرائيلية لإنهاء القضية الفلسطينية.

وأكد نائب رئيس حركة فتح لإذاعة صوت فلسطين الرسمية أن كل الإجراءات الأمريكية والإسرائيلية بحق شعبنا بدءا من الاعتراف ب القدس عاصمة لدولة الاحتلال وانتهاء بمخطط ضم الأغوار تنسف اي افق لعملية سلام قادمة .

وأضاف العالول أن كل هذه الإجراءات دفعت القيادة الى اتخاذ قرار بإنهاء كل أشكال العلاقة والاتفاقات الموقعة مع الاحتلال طالما لم يلتزم بها الجانب الإسرائيلي ولم تترك خيارا أمام شعبنا إلا مواجهة الاحتلال والسياسة الأمريكية ضد شعبنا .

وفي الذكرى الثانية والثلاثين لانتفاضة الحجارة عام 1987 التي تصادف اليوم، أعرب نائب رئيس حركة فتح محمود العالول عن اعتقاده بأن الأجواء الآن مواتية وأكثر توجها نحو مقاومة وانتفاضة شعبية جديدة.

رابط مختصر