لليوم السابع- اقتحام مخيم شعفاط وتنفيذ حملة مداهمات واعتقالات

28 سبتمبر 2016آخر تحديث : الأربعاء 28 سبتمبر 2016 - 10:06 صباحًا
لليوم السابع- اقتحام مخيم شعفاط وتنفيذ حملة مداهمات واعتقالات

لليوم السابع على التوالي، اقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم الأربعاء مخيم شعفاط في مدينة القدس، وشنت حملة مداهمات لمنشآت سكنية.

وأوضح ثائر فسفوس الناطق باسم حركة فتح في مخيم شعفاط أن قوات الاحتلال بفرق مختلفة اقتحمت مخيم شعفاط عند ساعات الفجر الأولى من عدة محاور، وانتشرت في كافة شوارعها، وداهمت أكثر من 20 منزلا، وخلال ذلك شرعت بتفتيش المنزل وتخريب محتوياتها واعتدت على ساكنيها، وتعمدت تحطيم محتوياتها.

وأضاف فسفوس أن قوات الاحتلال ومنذ أسبوع، تستهدف مخيم شعفاط بالاقتحامات الاستفزازية وحملات الاعتقالات العشوائية لشبان وفتية المخيم، مما يؤدي إلى اندلاع مواجهات عنيفة في شوارع المخيم في عدة محاور طوال فترة الاقتحام، وتستخدم القوات خلالها الأعيرة المطاطية والقنابل بصورة عشوائية.

واستغرب أهالي المخيم من الاقتحام اليومي الغير مبرر لمخيم شعفاط، وقالوا ان قوات الاحتلال تحاول تخويف واستفزاز أهالي المخيم من خلال حملة المداهمات العشوائية للمنازل السكنية، حيث تقوم بتحطيم الأبواب والأثاث وخلق من عدم الاستقرار لدى الأطفال، لافتين أن اقتحام المخيم والمواجهات يستمر عدة ساعات متواصلة.

وأوضح شهود عيان أن فرق المشاة التي تنتشر في شوارع المخيم تتعمد استفزاز الشبان خلال توجههم الى منازلهم أو اعمالهم في أوقات الفجر، بتوقيفهم وتحرير هوياتم وتفتيشهم بشكل استفزازي، وأجبارهم على رفع قمصانهم، وخلال ذلك تشهر السلاح باتجاههم.

وشنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في مخيم شعفاط وبيت حنينا، وأوضح المحامي محمد محمود ان قوات الاحتلال اعتقلت بهاء بلال عيد، وأحمد عمران محمد علي، ومحمد ماهر الميمي، و مهند بلال عناتي، وبلال عواد عناتي، وأحمد ترتير، وفادي عيد، واحمد بلال عيد، ومؤيد جبر محيسن، و حمودة جمال عبد القادر.

وأفادت مصادر محلية من مخيم شعفاط أن القوات اعتقلت الشبان أدهم الشرقاوي، وصدام جوده، وحموده الكري.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال ومنذ مطلع شهر أيلول الجاري اعتقلت ما يزيد عن 40 شخصا من مخيم شعفاط، وتركزت الاعتقالات خلال الأيام الأخيرة.
رابط مختصر