نتنياهو يطلب من غانتس إقالة مستشار له

الشأن الاسرائيلي
9 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
نتنياهو يطلب من غانتس إقالة مستشار له

صدى الاعلام _ رام الله :

طالب رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، منافسه في انتخابات الكنيست بيني غانتس، بإقالة مستشار له قارن قبل سنوات الرئيس الأميركي دونالد ترمب بالزعيم النازي هتلر.

وطلب نتنياهو في كلمة ألقاها أمس أثناء تجمع انتخابي في مستوطنة “معاليه أدوميم” بالضفة الغربية المحتلة، من غانتس، الذي يترأس تحالف “أزرق-أبيض” الانتخابي الوسطي، إقالة مستشاره، رونين تسور، فورا على خلفية تغريدة نشرها تسور على حسابه في “تويتر” في مارس 2016، بحسب ما نقلته “روسيا اليوم” عن صحيفة “جيروزاليم بوست” الاسرائيلية.

وفي تلك التغريدة، ذكر تسور أن “كتاب القرن الـ21 هو (ماين ترامبف)، في إشارة إلى كتاب هتلر (كفاحي)، وسمى الرئيس الأميركي “دونالد أدولف ترمب”.

وكان تسور قد اعتذر بعد أسبوعين من نشره تلك التغريدة، واصفا ترمب بأنه “أكثر رئيس أميركي شجاعة وأهمية بالنسبة للأمن الإسرائيلي في الأجيال الأخيرة”.

كما طالب نتنياهو، غانتس في خطابه بالتخلي علنا عن المستشار السابق لحملته الانتخابية، جويل بينينسون، (وهو كان أيضا مستشارا للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ولمنافسة ترمب في الانتخابات الرئاسية الأخيرة هيلاري كلينتون)، بسبب مقارنته أيضا بين الرئيس الأميركي والزعيم النازي أدولف هتلر.

وفي أكتوبر 2018 أشار بينينسون عبر “تويتر” إلى أن تصريحات ترمب المتكررة عن “الإعلام الكاذب” تشبه بكثير ما جاء على لسان هتلر حول الصحفيين المعارضين له.

كلمات دليلية
رابط مختصر