وفاة فتى متأثرا بجروحه باطلاق مسلحين النار في بلدة قباطية

الشأن المحليرئيسي
19 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
وفاة فتى متأثرا بجروحه باطلاق مسلحين النار في بلدة قباطية
صدى الاعلام_ جنين: أعلن، صباح اليوم الأربعاء، عن وفاة الفتى صلاح زكارنة (17 عاما) متأثرا بجروحه بعد إصابته الليلة الماضية، في اعقاب اطلاق نار كثيف من قبل  مسلحين على قوى الأمن في بلدة قباطية جنوب جنين.

وكان الفتى زكارنة أصيب بجروح خطيرة مساء أمس في اطلاق مسلحين النار في بلدة قباطية، كما أصيب عدد آخر من المواطنين ومن رجال الأمن.

وقال محافظ جنين أكرم الرجوب في تصريحات له ليلة أمس، إن اطلاق عدد من المسلحين النار في بلدة قباطية جنوب جنين هو سبب حدوث الفوضى وترويع الناس هناك، وتسبب بوقوع عدة أصابات في صفوف رجال الأمن والمواطنين.

وأشار المحافظ إلى إصابة 3 من رجال الأمن بشكل مباشر بالحجارة في الرأس، فيما أُصيب أكثر من 15 آخرين بالحجارة في الأقدام، إضافة إلى وجود إصابتين في صفوف المواطنين بالرصاص، جرى نقلهم إلى المستشفى ويتم متابعة علاجهم، وجاهزون لتوفير التحويلة إلى أي مستشفى وتوفير العلاج اللازم لهما.

رابط مختصر