وداعاً للفواتير الكبيرة.. إليك طريقة توفير استهلاك بيانات الإنترنت

منوعات
12 مارس 2020آخر تحديث : منذ 9 أشهر
وداعاً للفواتير الكبيرة.. إليك طريقة توفير استهلاك بيانات الإنترنت

صدى الاعلام _ رام الله : كثير من الناس يعانون من ارتفاع قيمة فواتير هواتفهم، والأمر ذاته ينطبق أيضاً على من يستخدم خطوطاً سابقة الدفع، إذ تنتهي باقات الاشتراك قبل موعدها، والسبب واحد، وهو زيادة استهلاك بيانات الإنترنت للشبكة الخليوية.

طريقة توفير استهلاك الإنترنت

إليك بعض النصائح التي من شأنها مساعدتك على ضبط استهلاكك للإنترنت وإبقاء فواتيرك وباقاتك تحت السيطرة وفق صحيفة The New York Times الأمريكية.

iStock/ طريقة توفير استهلاك الإنترنت

اتصل بشبكة Wi-Fi كلما أمكن

لنبدأ بالنصيحة الأهم والأكثر وضوحاً: اتصل بشبكة Wi-Fi، خاصة عندما تكون بالمنزل.

قد يبدو ذلك واضحاً جداً ولا حاجة لوضعه في هذا المقال، ولكن انظر إلى هاتفك الآن: هل أنت متصل بشبكة Wi-Fi؟ قد تُصدم كثيراً بعدد المرات التي ينظر فيها الشخص إلى هاتفه ويجد أنه غير متصل بشبكة Wi-Fi، حتى في منازلهم.

عند الاتصال بشبكة Wi-Fi في منزلك وعملك، يمكنك الحد من استهلاك البيانات الهاتفية بشكل كبير دون تغيير سلوكيات نشاطك على الإنترنت على الإطلاق.

iStock/ اتصل بشبكة Wi-Fi كلما أمكن

راقب التطبيقات التي تستخدم معظم البيانات الهاتفية

بعد ذلك، يحين وقت معرفة أين تذهب تلك البيانات.

أحياناً يكون الأمر واضحاً: إذا كنت تقضي وقتك في الخارج وأنت تشاهد محتوى نتفلكس على هاتفك أو يوتيوب فلا داعي للتفكير كثيراً ولكن في حالات أخرى، قد لا تعرف أين استخدمت كل هذا القدر من البيانات، وسوف تحتاج إلى تتبع الأمر لتصل إلى التطبيقات المتسببة بصرف الإنترنت بشكل كبير.

معرفة كمية البيانات المستهلكة على هاتف آيفون

افتح تطبيق الإعدادات وتوجه إلى قسم البيانات الخليوية.

سوف ترى قائمة بالتطبيقات تحت عنوان البيانات الخليوية، وستكون بالترتيب من أكثرها استهلاكاً للبيانات إلى الأقل. وتحت كل تطبيق، سوف ترى مقدار البيانات التي يستهلكها خلال “الفترة الحالية”.

وهنا تصبح الأمور مربكة بعض الشيء؛ “الفترة الحالية” ليس مقصوداً بها فترة الفاتورة/الباقة الحالية، بل تعني كل البيانات التي استهلكتها منذ آخر عملية إعادة تعيين لتلك الإعدادات.

لذا، إذا لم تعد تعيين تلك الإعدادات يدوياً من فترة (أو على الإطلاق)، قد لا تحصل على معلومات مفيدة عن استهلاكك الحالي.

تصفح إلى أسفل الشاشة، وانقر على إعادة تعيين الإحصائيات ومارس حياتك بشكل طبيعي لعدة أيام أخرى. ثم عد إلى هذه الشاشة لمعرفة التطبيق الأكثر استخداماً للبيانات.

معرفة كمية البيانات المستهلكة على هاتف أندرويد

افتح تطبيق الإعدادات وتوجَّه إلى الشبكة والإنترنت > الشبكة الهاتفية > استخدام التطبيقات للبيانات.

(قد يختلف ذلك من جهاز لآخر؛ في هواتف سامسونغ، على سبيل المثال، اذهب إلى الإعدادات > الاتصالات > استخدام البيانات > استخدام البيانات الهاتفية).

سوف ترى مخططاً بيانياً لاستخدام البيانات على مدار الشهر الماضي، إلى جانب التطبيقات التي استخدمت الجزء الأكبر من البيانات.

تعديل إعدادات التطبيقات

بمجرد معرفة التطبيقات التي تستهلك قدراً كبيراً من البيانات، اكتشف طريقة للحد من استهلاك تلك التطبيقات للبيانات الهاتفية.

إليكم بعض التطبيقات الشهيرة التي تستهلك البيانات الخليوية بطريقة مفرطة وكيفية الحد من استهلاكها للبيانات.

تطبيقات Dropbox، وGoogle Photos وiCloud Photos: إذا كنت تلتقط الكثير من الصور ومقاطع الفيديو، بعض التطبيقات تسمح لك بتخزين تلك الصور احتياطياً بشكل تلقائي.

من المفترض ألا تنسخ تلك التطبيقات صورك لتخزينها احتياطياً إلا عند توافر اتصال بشبكة Wi-Fi، ولكن إذا كنت غيَّرت تلك الإعدادات في السابق، قد يسفر ذلك عن استهلاك مقدار هائل من البيانات الخليوية.

تحقق من إعدادات تلك التطبيقات وتأكد من تعطيل تحميل الصور أثناء الاتصال عبر البيانات الخليوية.

Facebook و Twitter و instagrma : العديد من تطبيقات شبكات التواصل الاجتماعي لديها القدرة على التشغيل التلقائي لمقاطع الفيديو أثناء التصفح، مما قد يتسبب في استهلاك البيانات بسرعة كبيرة.

إذا كان ذلك هو الحال مع تطبيق شبكة التواصل الاجتماعي المفضلة لديك، توجه إلى إعدادات التطبيق وابحث عن خيار التشغيل التلقائي لمقاطع الفيديو، وتأكد من تعيين ذلك الخيار عند الاتصال عبر شبكة Wi-Fi فقط، أو تعطيله نهائياً.

Youtube و  Netflix : ربما تعرفون بالفعل أن مشاهدة مقاطع الفيديو تستهلك البيانات بسرعة هائلة، ولكن ليس عليك أن تتوقف عن مشاهدة مقاطع الفيديو نهائياً.

يمكنك بداية ضبط إعدادات تطبيق المشاهدة المفضل لديك لتشغيل مقاطع الفيديو بجودة أقل.

إذا كان بإمكانك مشاهدة مقاطع الفيديو بالجودة القياسية (480 بكسل أو أقل) بدلاً من الجودة عالية الوضوح (720 بكسل أو أعلى)، سوف ينخفض استهلاك البيانات الخليوية بشكل كبير.

تحديثات التطبيقات: من الجيد أن تحافظ على تحديث تطبيقاتك بانتظام، ولكن ليس من الضروري أن تسمح بالتحديث التلقائي للتطبيقات أثناء الاتصال عبر البيانات الخليوية.

على جهاز أيفون، توجه إلى الإعدادات > اسمك > آي تيونز ومتجر التطبيقات، وتأكد من تعطيل التنزيلات التلقائية عبر البيانات الخليوية.

وعلى أجهزة أندرويد، افتح متجر تطبيقات جوجل، وانقر على الخطوط الثلاثة في أعلى يسار الشاشة، وتوجه إلى الإعدادات > التحديث التلقائي للتطبيقات > واختر عبر Wi-Fi فقط.

كلمات دليلية
رابط مختصر