العطاري يطلع على أضرار القطاع الزراعي بمحافظة طولكرم جراء المنخفض الأخير

الشأن المحلي
14 مارس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
العطاري يطلع على أضرار القطاع الزراعي بمحافظة طولكرم جراء المنخفض الأخير
صدى الاعلام_رام الله: اطلع وزير الزراعة رياض العطاري، على مجمل أضرار القطاع الزراعي على مستوى محافظة طولكرم، الناتجة عن المنخفض الجوي الأخير الذي تأثرت به البلاد.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها العطاري ومحافظ طولكرم عصام أبو بكر، اليوم السبت، على منطقة الشعراوية شمال المحافظة، التي تضررت بشكل كبير نتيجة الرياح الشديدة واقتلاعها للبيوت البلاستيكية وتدميرها للمزروعات في سهل عتيل، ودير الغصون، وزيتا.

والتقى العطاري مع رؤساء البلديات والمجالس المحلية والجهات ذات الاختصاص في المنطقة، الذين استعرضوا حجم الأضرار التي تعرض لها القطاع الزراعي خلال المنخفض الجوي الأخير، وتقديرهم لحجم تلك الأضرار، خاصة مع مواصلة طواقم مديرية الزراعة بحصر الأضرار منذ أمس الجمعة.

وشدد أبو بكر على توجيهات الرئيس محمود عباس والحكومة برئاسة محمد إشتية على الاهتمام بالقطاع الزراعي، مشيدا بجهود العطاري وطواقم وزارة الزراعة الذين واصلوا العمل منذ أمس لحصر أضرار المزارعين على مستوى المحافظة، خاصة أن المحافظة فيها 40% من مجمل الضرر العام من هذا المنخفض على مستوى الوطن.

وأكد أهمية دور القطاع الزراعي وحيويته لأهالي محافظة طولكرم، باعتبار الزراعة الهوية الرئيسية للمحافظة، مشيرا إلى الظروف التي يمر بها شعبنا في مواجهة خطر انتشار فيروس كورونا، وتأثير ذلك على جميع القطاعات.

بدوره، أكد العطاري التواصل مع رئيس الوزراء محمد إشتية حتى ساعات متأخرة بخصوص الأضرار الناتجة عن هذا المنخفض، معبرا عن التضامن الكبير مع المزارعين، والوقوف إلى جانبهم.

وأوضح أن طواقم وزارة الزراعة تعمل على حصر الأضرار وتواصل هذا العمل منذ أمس، لافتا إلى أن 8% من مساحات الزراعة المغطاة تضررت على مستوى الضفة، أما طولكرم فقد تضررت بنسبة 40%.

وقال العطاري: “أجرينا العديد من الاتصالات مع الشركاء الدوليين والمانحين، وغدا سنستكمل هذه اللقاءات، لأن برامجنا تنصب دائما باتجاه دعم المزارعين، خاصة أننا نمر بظروف صعبة وقاسية في مواجهة خطر انتشار فيروس كورونا، وسنواصل خلال الأيام المقبلة حصر الأضرار”.

رابط مختصر