إصابة كاردينال في روما بفيروس كورونا

الشأن الدولي
31 مارس 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
إصابة كاردينال في روما بفيروس كورونا

أعلنت أبرشية روما الاثنين أن الكاردينال أنجيلو دي دوناتيس، النائب البابوي العام على الأبرشية، خضع لفحص مخبري أثبت إصابته بفيروس كورونا المستجد، لافتة إلى أنّ حالته الصحية العامة جدة.

وقالت الأبرشية في بيان إنّه بعد ظهور بعض العوارض على الكاردينال دي دوناتيس (66 عاما) ”أجري له فحص كوفيد-19“ وقد أتت ”نتيجة الفحص إيجابية“.

وأسقف روما رسميا هو البابا فرنسيس، لكن الحبر الأعظم ينوب عنه أسقفا لإدارة شؤون الأبرشية على غرار ما يفعل في العادة البطاركة في الأبرشيات التي يقع فيها مقر كرسيهم البطريركي.

وأوضح البيان أن الكاردينال دي دوناتيس أدخل مستشفى جيميللي في روما و“لديه حمى، لكن حالته الصحية العامة جيدة وقد بدأ علاجا مضادا للفيروسات“، مشيرا إلى أن المخالطين له وضعوا في الحجر.

وكان الفاتيكان أعلن السبت تسجيل ست إصابات بفيروس كوفيد-19 في صفوف موظفي حاضرة الكرسي الرسولي وسكانها، مؤكدا أن الحبر الأعظم لم يخالط أيا من المصابين.

والبابا الذي استقبل الاثنين رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي محاط بتدابير وقائية صارمة.

كلمات دليلية
رابط مختصر