روحاني: فيروس كورونا امتحان إلهي كبير للشعب الإيراني

الشأن الدولي
31 مارس 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
روحاني: فيروس كورونا امتحان إلهي كبير للشعب الإيراني

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، يوم الثلاثاء، أن انتشار فيروس كورونا المستجد في بلاده هو امتحان إلهي للشعب الإيراني. وتأتي هذه التصريحات مع تزايد معدلات الإصابة والوفيات.

وقال روحاني في اجتماعه باللجنة الحكومية لمكافحة فيروس كورونا إن ”الحرب الإيرانية العراقية والعقوبات الأمريكية وفيروس كورونا، هي امتحان واختبار إلهي كبير للشعب الإيراني“، مضيفاً أن ”مخطط منظمة الصحة العالمية يظهر أن إيران أفضل حالاً من الدول الأخرى في ظل تفشي كورونا“.

ودعا روحاني الإيرانيين إلى التعاون والخضوع للفحص عند الخروج من المدن، مبيناً ”حتى الآن استجاب الإيرانيون لإجراءات الحكومة بإغلاق المحال والمطاعم والتزموا بالتوصيات الطبية وقللوا من الزيارات والسفر“.

وفيما يتعلق بيوم الطبيعة الذي يصادف يوم الأربعاء وآخر يوم في عطلة عيد النيروز ويخرج فيه الإيرانيون من منازلهم، قال ”غداً هو يوم الطبيعة، واليوم نعيش ظروفاً خاصة، لذلك ندعو المواطنين لكي يقدموا لنا الدعم بعدم مغادرة المنازل“.

وطالب الرئيس الإيراني أي شخص مصاب بفيروس كورونا بالتقيد بتوصيات الجهات الطبية، متوعداً بتقديم المخالفين للقضاء إلى المحاكمة، وقال ”المصاب بفيروس كورونا الذي لا يتقيد بالتعليمات سيتم تقديمه للـقضاء، ويجب على المصاب أن يعلن عن إصابته“.

وسجلت إيران، يوم الاثنين، وفاة 117 شخصا وإصابة 3186 حالة جديدة خلال 24 ساعة ماضية، وفقا لما أعلنه المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور، مضيفاً أن عدد الوفيات ارتفع إلى 2757 شخصا، والإصابات إلى 41 ألفا و495 شخصا.

وظهر فيروس كورونا المستجد في إيران في 19 من شباط فبراير الماضي، بعد تسجيل أول حالتي وفاة في محافظة قم وسط البلاد.

رابط مختصر