تفشي فيروس كورونا بدور المسنين في إيران وسط نقص الكوادر الطبية

الشأن الدولي
8 أبريل 2020آخر تحديث : منذ شهرين
تفشي فيروس كورونا بدور المسنين في إيران وسط نقص الكوادر الطبية

كشفت مساعدة الرعاية بإحدى دور المسنين في منطقة كهريزك بالعاصمة الإيرانية طهران، حميدة بورفهيم، الأربعاء، عن إصابة 25 من نزلاء الدار من المسنين بفيروس كورونا المستجد، لافتة إلى أن دور المسنين تواجه نقصا كبيرا في الطواقم الطبية في ظل تفشي الفيروس في البلاد.

وقالت بورفهيم، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء ”إيلنا“: ”لقد سجلت الدار إصابة 25 من المسنين بفيروس كورونا، حيث تتفاوت حالتهم الصحية مع المرض، من بينهم 15 شخصا في حالة صحية متردية وتم نقلهم للمستشفى“.

ولفتت إلى أنه ”نظرا لخروج عدد من طاقم الدار ووقف أنشطتهم عن العمل لأسباب مختلفة في الظروف الراهنة التي نشهدها، فإننا نواجه نقصا كبيرا في الطواقم الطبية من الممرضين وعمال الرعاية، فقبل إجراءات فرض الحجر الصحي، كان يساعدنا نحو 1500 من المتطوعين، بينما فقدنا عددا كبيرا من هذه الطواقم حاليا“.

وأشارت حميدة بورفهيم إلى أن عددا من العاملين بهذه الدار أُصيب بفيروس كورونا، حيث يخضعون الآن للحجر الصحي في مكان مخصص لهم في الدار، بعد عدم تمكنهم من تجهيز مكان مخصص للعزل في منازلهم“.

يأتي هذا في ظل تسجيل إيران حالات متزايدة بفيروس كورونا الذي يتفشى في جميع أقاليم البلاد، حيث وصل عدد الحالات حتى اليوم الأربعاء إلى 64 ألفا و586 إصابة و3993 وفاة، وفق بيانات وزارة الصحة الإيرانية.‎

رابط مختصر