هجوم بالرصاص على السفارة الكوبية في واشنطن

منوعات
30 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
هجوم بالرصاص على السفارة الكوبية في واشنطن

أوقفت السلطات الأمريكية، اليوم الخميس، رجلا؛ بعد إقدامه على إطلاق النار على السفارة الكوبية في واشنطن، بحسب ما أعلنت وكالة الخدمة السرية الأمريكية في بيان، في حين لم يسفر الهجوم عن وقوع أي إصابات.

وأطلق الرجل، الذي لم تحدد هويته، عدة طلقات من بندقية هجومية، وفقا لما أفادت بعض التقارير.

وقالت الخدمة السرية في بيان: “هذا الصباح، توجه عناصر الخدمة السرية إلى سفارة كوبا بعد تقارير عن إطلاق نار”.

وأضافت: “أوقف شخص لحيازته سلاحا غير مرخص وذخيرة غير مرخصة أيضا، والاعتداء بهدف القتل، وحيازة مخزن رصاص عالي السعة”، مشيرة إلى أنه لم تسجل أي إصابات في المكان.

وبعدما حقق سلفه باراك أوباما تقاربا مع كوبا، توترت العلاقات من جديد بين هافانا وواشنطن، في ظل إدارة دونالد ترامب.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2017، طردت إدارة ترامب 15 دبلوماسيا كوبيا؛ بعدما أفاد طاقم السفارة الأمريكية في كوبا بوجود حالات صداع وفقدان للتوازن والسمع لم تعرف أسبابها.

رابط مختصر