خاص “صدى الاعلام”… العالول: الثالوث “حماس و دحلان و اسرائيل” يتآمرون على القيادة الفلسطينية

الشأن المحليرئيسي
31 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
خاص “صدى الاعلام”… العالول: الثالوث “حماس و دحلان و اسرائيل” يتآمرون على القيادة الفلسطينية

رام الله- صدى الاعلام

اكد محمود العالول عضو اللجنة المركزية لحركة فتح على قوة وتماسك الوضع الداخلي لحركة فتح وقدرتها على صد المؤامرة  الخطرة التي تحاك ضد الحركة .

وحول الهجمة ضد الرئيس محمود عباس قال العالول،” ان الثالوث ( حماس، ودحلان ، واسرائيل) يتاّمرون من اجل تغيير القيادة الفلسطينية المتمكسة بالثوابت الوطنية ” ، واضاف العالول،” ان هذه الهجمات مسألة خطرة للغاية لان من  يشارك بها اكثر من هؤلاء ، اضافة الى مشاركة اشقاء واصدقاء في الضغوط على القيادة الفلسطينية ولكن حركة فتح متمسكة بالثوابت ولن تقدم اي تنازلات رغم كافة الضغوط”.

واكد العالول على ان الشعب الفلسطيني سيفشل مؤامرة القوى بالتفافه حول القيادة وتمسكه بالثوابت بأقوى مما سبق.

 

مؤتمر فتح السابع

وفيما يتعلق بعقد مؤتمر فتح السابع قال العالول،” إن اللجنة التحضيرية أنهت معظم التحضيرات المتعلقة بالبرنامج السياسي والبناء الوطني و التعديلات المقترحة على النظام الداخلي ،وسيتم عقد اللجنة المركزية لحركة فتح غداً الثلاثاء لبحث التحضيرات لعقد المؤتمر وستطرح على الاجتماع الرتوش الأخيرة في ملف العضوية.

واكد العالول على ان في حال كانت كافة الأمور على ما يرام فإنه سوف يتم خلال اجتماع اللجنة المركزية غدا تحديد الموعد النهائي لعقد المؤتمر السابع الذي سيكون خلال الشهر المقبل .

واشار العالول  الى ان القيادة الفلسطينية مصممة على رص  الصفوف وخلق حالة استنهاض  للوضع الفلسطيني  بإنعقاد المؤتمر السابع لحركة فتح ، ثم عقد دورة للمجلس الوطني ، واكد العالول على ان الاستنهاض سيكسب القيادة قوة وقدرة اضافية على الحركة والانسجام الداخلي.

وفي سياق متصل قال العالول ” ان الهجمات ضد  القيادة الفلسطينية تزداد يومياً لمنع القيادة من اكتساب الانسجام الداخلي ، ونتوقع كل يوم انفجار لغم جديد واصطناع ازمة جديدة حتى موعد عقد المؤتمر السابع.

رابط مختصر