زوجان يعذبان طفلة حتى الموت بسبب طيور الببغاء

منوعات
4 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
زوجان يعذبان طفلة حتى الموت بسبب طيور الببغاء

أقدم زوجان على تعذيب طفلة حتى الموت، لإطلاقها الببغاوات التي يمتلكانها، من أقفاصها عن طريق الخطأ في باكستان.

وكشفت الشرطة الباكستانية، أن حسن صديقي اعترف بأنه وزوجته ضربا زهرة شاه البالغة من العمر 8 أعوام، بعد أن سمحت للببغاوات الأليفة باهظة الثمن بالهروب من أقفاصها، في مدينة ”روالبندي“ بإقليم البنجاب بباكستان، حيث تم القاء القبض عليهما.

وقالت وسائل إعلامية في باكستان، إن الطفلة أصيبت يوم الأحد الماضي، بجروح في وجهها ويديها وقفصها الصدري وساقيها.

وكشف تقرير الشرطة وجود جروح في فخذيها ناجم على تعرضها لاعتداء جنسي، حيث توفيت في وقت لاحق متأثرة بجراحها.

وأظهرت التحقيقات في الحادثة، أن زهرة تركت منزلها للعمل في منزل الزوجين، حيث استخدمها الزوجان قبل 4 أشهر لرعاية طفلهما البالغ من العمر سنة واحدة، ووعدها صديقي بالتعليم مقابل عملها.

رابط مختصر