المالكي يتسلم نسخة من أوراق اعتماد ممثل سويسرا الجديد لدى فلسطين

الشأن المحلي
16 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
المالكي يتسلم نسخة من أوراق اعتماد ممثل سويسرا الجديد لدى فلسطين

وثمن المالكي العلاقات الثنائية بين البلدين، معبرا عن امتنانه لمشاركة سويسرا في النقاشات التي تمت في اجتماع مجلس حقوق الإنسان حول انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي لحقوق الشعب الفلسطيني أمس الاثنين.

واستعرض المالكي التطورات السياسية، والانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة في الأرض الفلسطينية المحتلة. وأكد موقف القيادة الرافض لخطة الضم، معتبرا إياها انعكاسا لعنجهية إدارة ترمب في التعامل مع حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة الدولة وحق تقرير المصير، وتعبيرا عن المطالب الإسرائيلية التي تغيب تماما واقع الاحتلال القائم على الحصار والعنف وبناء المستوطنات.

كما أكد رفض القيادة للوساطة والتغطرس الأميركي، ودعوتها المجتمع الدولي لعقد مؤتمر دولي لرعاية عملية السلام.

وأشار إلى الخطوات التي تتبناها القيادة لمحاربة هذه الخطة عبر تكثيف التواصل مع المجتمع الدولي، ودعوتها لرفع مستوى تمثيل جلسة مجلس الأمن إلى مستوى وزراء الخارجية، وبناء التحالفات ورصد المواقف الدولية المعارضة للخطة، بداية من موقف جامعة الدول العربية ودول مؤتمر التعاون الإسلامي وصولا إلى دول الاتحاد الأوروبي، في محاولة لمحاصرة اسرائيل دوليا والضغط عليها للتراجع عن مخططها الاستيطاني الجديد الذي يعرقل أية فرصة لإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، وذلك بالاستناد لمرجعيات الشرعية الدولية والقانون الدولي. وأكد المالكي ضرورة متابعة وعقد جولة جديدة من المشاورات السياسية مع سويسرا، لما له من انعكاس مهم لتطور العلاقات الثنائية وتعزيز مجالات التعاون في القطاعات المختلفة.

وأشار لأهمية اعتراف سويسرا بدولة فلسطين، واتخاذ موقف واضح وحاسم من خطة الضم، لما في ذلك من تأثير على قرارات الدول المجاورة بما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

من جانبه، أكد فافريكا موقف بلاده الثابت والداعم لحق إقامة الدولة الفلسطينية، وضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، إضافة إلى توسيع آفاقها.

وشدد على التزام بلاده بالمشاركة في النقاشات التي تدور حول القضية الفلسطينية داخليا وأمام المجتمع الدولي، ودعمها للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي من أجل العودة لطاولة المفاوضات.

وفي نهاية اللقاء، تمنى المالكي لفافريكا النجاح في مهامه الجديدة لدى دولة فلسطين، مشيرا إلى أن وزارة الخارجية والمغتربين بكافة قطاعاتها على استعداد كامل للتعاون من أجل تسهيل مهامه، بما يخدم تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين.

رابط مختصر