بحريني يتسبب بوفاة صديقه المريض بعد حقنه المغذي بـ”مورفين”

منوعات
1 يوليو 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
بحريني يتسبب بوفاة صديقه المريض بعد حقنه المغذي بـ”مورفين”

قضت المحكمة الجنائية في البحرين، بسجن مواطن (30 عامًا) ويعمل حارس أمن خمسة أعوام، بعد حقنه المغذي الخاص بصديقه المريض بمادة المورفين، والتسبب بوفاته، كما قضت بسجنه عامًا آخر لحيازته المواد المخدرة بغرض التعاطي.

وبحسب موقع ”الأيام“ المحلي، فإن بلاغًا ورد إلى الجهات الأمنية من مستشفى السلمانية، بوفاة مريض يرقد في المستشفى منذ أربعة أعوام بجرعة من مادة مخدرة.

وحامت شكوك لدى الطبيبة المشرفة على حالة المريض بشأن وفاته، فأخذت عينة من إدرار المتوفى، وتبين لدى فحصها بوجود نسبة عالية من ”المورفين“، فيما ثبت وجود شبهة جنائية في الوفاة، نظرًا لكون الملف الطبي للمريض لا يفيد بإعطائه تلك المادة المخدرة.

وإثر تحريات، تبين أن آخر زيارة كانت لصديق المجني عليه، فتم استعاؤه وأقر بالواقعة.

وأكد المتهم في التحقيقات أنه تعرف على المجني عليه منذ أعوام حين كانا يقضيان عقوبة في مركز الإصلاح والتأهيل بسبب قضية مخدرات، وبعدها افترقا لكنهما عادا وتواصلا بعد ذلك، خاصة وأن المجني عليه كان يرقد في المستشفى نظرًا لإصابته بحالة مرضية لا تسمح له بالحركة.

وقال المتهم: إن ”المجني عليه أخبره أن ما زال يتعاطى المواد المخدرة“، مضيفًا أنه كان دائمًا ما يطلب من المجني عليه الإقلاع عن المخدرات، خاصة أنه أقلع عنها هو الآخر، بعد وفاة صديق له، بسبب جرعة زائدة من المخدرات.

وأوضح أنه في زيارته الأخيرة، عرض عليه صديقه التعاطي سويًا، فأخبره المتهم أنه بالفعل، لم يعد يتعاطى، فطلب منه تحضير حقنة من المورفين له، وأخبره أن بحوزته كمية منه، فما كان من المتهم إلا أن وافق على طلبه ووضع حقنة المورفين بالمحلول الطبي، متسببًا لاحقًا بوفاة صديقه.

رابط مختصر