سوني تضاعف إنتاج منصة ألعاب PlayStation 5

منوعات
15 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
سوني تضاعف إنتاج منصة ألعاب PlayStation 5

صدى الاعلام __ رام الله: ضاعفت شركة سوني عدد منصات ألعاب الجيل التالي (PlayStation 5)، التي سيتم إطلاقها خلال موسم مبيعات نهاية العام، بالمقارنة مع كانت تخطط في الأصل لشحنه هذا العام، وذلك وفقًا لتقارير في الصحافة اليابانية.

وفي حين كانت الشركة تتوقع إنتاج نحو ست ملايين منصة في عام 2020، فإن صحيفة نيكي آسيان ريفيو تقول: إن الرقم الآن يبلغ نحو تسع ملايين منصة، في حين تقول وكالة بلومبرج إنه يمكن أن يصل إلى 10 ملايين منصة.

وتوضح الزيادة في إنتاج منصة ألعاب (PlayStation 5) كيف تستفيد شركات التكنولوجيا الكبرى من تعطش المستهلكين للترفيه المنزلي خلال جائحة الفيروس التاجي العالمية.

وتُعد (PlayStation 5) بمثابة أول جيل جديد تمامًا من منصة الألعاب في سبع سنوات، وذلك بعد أن أطلق ثاني أكبر صانع أجهزة ألعاب فيديو في العالم بعد نينتندو من حيث عدد الشحنات (PlayStation 4) في عام 2013 والنسخة المحدثة في عام 2016.

وفي حال تمكنت سوني من بيع الأرقام المذكورة حتى نهاية العام من منصة (PlayStation 5)، فإن ذلك يمثل زيادة كبيرة بالمقارنة مع أرقام مبيعات لمنصة (PlayStation 4)، التي باعت منها سوني 4.2 مليون وحدة بنهاية الشهر التالي.

ووفقًا للمصادر، فقد أبلغت شركة سوني عن نواياها لصناع منصة الألعاب والعديد من موردي الأجزاء، ومع ذلك، فقد تعوق اللوجستيات مبيعات المنصة خلال موسم مبيعات نهاية العام.

وعلى صعيد مختلف، فإن فيسبوك تعمل أيضًا على تكثيف إنتاج نظارة (Oculus VR)، حيث تهدف عملاقة التواصل الاجتماعي لدفع النمو إلى 2 مليون وحدة في النصف الثاني من عام 2020، ويقال إن هذا يزيد بنسبة 50 في المئة على إنتاجها لعام 2019 بأكمله.

وبدأت الشركة بالإنتاج الضخم للنظارة الجديدة هذا الشهر، وذلك بالرغم من أن المعلومات لا توضح كونها نظامًا مستقلاً، مثل (Quest)، أو نظارة مقيدة، مثل (Rift S).

وغالبًا ما كان من الصعب شراء أجهزة الألعاب أثناء الوباء، وواجهت (Oculus) قيودًا شديدة على العرض، حيث تم بيع نظارة (Quest) بشكل متكرر بمجرد إعادة تخزينها.

وواجهت (نينتندو) Nintendo، في الوقت نفسه، صعوبة في تلبية الطلب على (Switch) ولعبة اللياقة البدنية المنزلية (Ring Fit Adventure).

كلمات دليلية
رابط مختصر