مانشستر سيتي يوجه لطمة لآمال بورنموث في البقاء بالدوري الإنجليزي

رياضة
15 يوليو 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
مانشستر سيتي يوجه لطمة لآمال بورنموث في البقاء بالدوري الإنجليزي

وجه مانشستر سيتي لطمة جديدة لآمال ضيفه بورنموث في البقاء ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما تغلب عليه 2-1 الأربعاء في المرحلة السادسة والثلاثين للمسابقة.

وارتفع رصيد مانشستر سيتي، الذي ضمن حصوله على المركز الثاني في ترتيب المسابقة، إلى 75 نقطة، محققا انتصاره الثالث في مبارياته الأربع الأخيرة في البطولة.

في المقابل، تجمد رصيد بورنموث، الذي تلقى خسارته الحادية والعشرين في المسابقة خلال الموسم الحالي، عند 31 نقطة في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع) مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة، ليتأزم موقفه بشدة في صراعه لتفادي الهبوط لدوري الدرجة الأولى (دوري البطولة).

ويتعين على بورنموث الفوز على ضيفه ساوثهامبتون ثم على مضيفه إيفرتون في مباراتيه المتبقيتين بالبطولة، أملا في تعثر باقي منافسيه، من أجل البقاء في البطولة.

في المباراة الثانية تجاوز هاري كين 200 هدف في مسيرته مع الأندية بعد أن سجل ثنائية في الشوط الثاني ليقود توتنهام هوتسبير للفوز 3-1 خارج ملعبه على نيوكاسل يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأربعاء ويعزز آمال فريقه في اللعب في أوروبا الموسم المقبل.

وبعد دقائق قليلة من قذيفة مات ريتشي التي منحت نيوكاسل تعادلا مستحقا، أعاد كين توتنهام إلى المقدمة ووصل إلى محطة بارزة أخرى في مسيرته بضربة رأس رائعة.

وأكد قائد منتخب إنجلترا حصول توتنهام على النقاط الثلاث في الدقيقة الأخيرة بضربة رأس أخرى ليرفع حصيلته إلى 201 هدف.

وكان سون هيونج-مين وضع توتنهام في المقدمة عكس سير اللعب في الشوط الأول محرزا هدفه 11 في الدوري هذا الموسم.

وقفز توتنهام إلى المركز السابع برصيد 55 نقطة قبل جولتين على نهاية الموسم، ويتأخر بنقطة واحدة وراء ولفرهامبتون واندرارز صاحب المركز السادس في سباق التأهل للدوري الأوروبي.

وجاءت أهداف كين على مستوى الأندية في 350 مباراة بجميع المسابقات من بينها 185 مع توتنهام.

في حين تعادل وولفرهامبتون 1-1 مع مضيفه بيرنلي.

أحرز كريس وود هدفا في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع ليمنح بيرنلي التعادل 1-1 بملعبه مع ولفرهامبتون واندرارز.

وكان ولفرهامبتون الطرف الأفضل في مباراة قليلة الفرص وتقدم في الدقيقة 76 عن طريق مهاجمه المكسيكي الذي سجل هدفه 17 في الدوري هذا الموسم.

وانطلق آداما تراوري من قلب وسط الملعب ومرر إلى مات دوهيرتي على اليمين وأطلق الظهير البديل تسديدة ارتدت من جيمس تاركوفسكي مدافع بيرنلي باتجاه خيمنيز الذي سدد بطريقة رائعة في شباك الحارس نيك بوب.

وكان من المفترض أن يدرك وود التعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع لكنه سدد برأسه خارج الملعب من مدى قريب لكن بعد لحظات لمس دوهيرتي الكرة بيده داخل المنطقة وعوض وود الفرصة الضائعة بالتسجيل من علامة الجزاء.

وكانت النتيجة انتكاسة كبيرة لفرص ولفرهامبتون في التأهل لدوري أبطال أوروبا وتركته في المركز السادس برصيد 56 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف ليستر سيتي ومانشستر يونايتد صاحبي المركزين الرابع والخامس على الترتيب.

رابط مختصر