ارتفاع حصيلة ضحايا الأمطار الغزيرة في كوريا الجنوبية إلى 21 شخصا

الشأن الدولي
8 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ 11 شهر
ارتفاع حصيلة ضحايا الأمطار الغزيرة في كوريا الجنوبية إلى 21 شخصا
أعلنت مصادر محلية في كوريا الجنوبية، عن ارتفاع حصيلة ضحايا الأمطار الغزيرة والفيضانات، التي شهدتها العاصمة سول والمناطق الوسطى من البلاد إلى 21 شخصا، فيما لا يزال 11 آخرين في عداد المفقودين.
ونقلت قناة “روسيا اليوم” الإخبارية، اليوم السبت، عن مصادر محلية كورية قولها: إن الفيضانات التي تشهدها البلاد أدت أيضا إلى نزوح أكثر من 2500 شخصا وتدمير أكثر من 8 آلاف هكتار من الأراضى الزراعية في البلاد، مشيرة إلى أن رجال الإنقاذ ما زالوا يبحثون عن المفقودين وعن ضحايا آخرين وسط الانهيارات الأرضية الناجمة عن الأمطار العارمة التي تشهدها البلاد.
وتشهد أجزاء من كوريا الجنوبية، هطول أمطار غزيرة أدت إلى فيضانات عارمة وانزلاقات أرضية منذ أكثر من 45 يوم متتالية ما تعد أطول مدة منذ عام 2013.
و كان الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن، قد أعلن في وقت سابق، عن سبعا من المدن والبلدات المتضررة من الأمطار الغزيرة في المناطق الوسطى من كوريا الجنوبية مناطق كوارث خاصة، مما يجعلها مؤهلة للحصول على دعم البلاد في جهود التعافي من الكوارث.
و وفقا لما نشر على موقع وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب”، تشمل المناطق المعينة كمناطق كوارث خاصة: مدينة “أن سونغ” بإقليم كيونغ كي، وبلدة “تشول وون” بإقليم كانغ وون، ومدينة “تشونغ جو” ومدينة “جيه تشون” وبلدة “أوم سونغ” بإقليم تشونغ تشيونغ الشمالي، ومدينة “تشون آن” ومدينة “آسان” بإقليم تشونغ تشيونغ الجنوبي.
يشار إلى أنه يمكن لمناطق الكوارث الخاصة، الحصول على ما يتراوح بين 50% و80% من تكاليف إصلاح الأضرار من الحكومة المركزية، اعتمادًا على مدى الاستقلال المالي للحكومات المحلية.
رابط مختصر