اليونان تعلن حالة طوارئ لمواجهة موجة كورونا الثانية بعد ارتفاع الإصابات

الشأن الدولي
11 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
اليونان تعلن حالة طوارئ لمواجهة موجة كورونا الثانية بعد ارتفاع الإصابات

أعلنت الحكومة اليونانية، سلسلة من إجراءات الطوارئ الجديدة لوقف انتشار كوفيد -19، مع ارتفاع عدد الإصابات الجديدة في البلاد.

وأعلنت المتحدثة باسم الحكومة أريستوتيليا بيلوني، في مؤتمر صحفي، عن إلغاء معرض ثيسالونيكي الدولي الخامس والثمانين (TIF)، وهو أكبر معرض تجارى سنوى فى اليونان، يقام فى المدينة الساحلية الشمالية، والمقرر عقده فى الفترة من 5 إلى 13 سبتمبر.

وفي الوقت نفسه، سيتعين إغلاق الحانات بحلول منتصف الليل في العديد من المناطق والجزر، بما في ذلك ميكونوس وباروس وسانتوريني ورودس وكوس وزاكينثوس، كما سيتم تعليق جميع الأحداث التي تتطلب وقوف الجمهور – بما فى ذلك الحفلات الموسيقية والعروض.

كما تم الإعلان عن المزيد من القيود، فيما يتعلق بالمسافرين إلى اليونان، حيث قررت اليونان طلب نتيجة اختبار COVID-19 سلبية في غضون 72 ساعة للمسافرين القادمين من بلجيكا وجمهورية التشيك وهولندا وإسبانيا والسويد، اعتبارًا من 17 أغسطس.

يتم إصدار نفس الشيء بالنسبة لأولئك الذين يدخلون اليونان عبر معبر الحدود البرية، وهذا يشمل المواطنين اليونانيين وأصحاب تصاريح الإقامة اليونانية، ويجب أن يكون الاختبار قد أجرى فى بلد المنشأ وليس اليونان.

واعتبارًا من 16 أغسطس، سيتم السماح لعدد 750 شخصًا كحد أقصى بدخول البلاد يوميًا عبر الحدود البرية لكاكافيا مع ألبانيا.

وفي وقت سابق، دعا وزير الصحة فاسيليس كيكيلياس الشباب وأولئك الذين لا يتبعون قواعد التباعد الاجتماعي والنظافة إلى مراعاة صحتهم تجاه الفئات الضعيفة.

ونقلت وكالة أنباء أثينا المقدونية عن كيكيلياس قوله “للأسف ، يتزايد انتقال الفيروس بشكل خطير”.

وأعلنت السلطات الصحية، الإثنين، عن 126 حالة إصابة مؤكدة جديدة بكوفيد -19 خلال الـ24 ساعة الماضية، ليصل العدد الإجمالي إلى 5749 حالة في البلاد منذ 26 فبراير عندما تم تسجيل الحالة الأولى.

جاء ذلك بعد يوم من تأكيد المنظمة الوطنية للصحة العامة 203 حالة جديدة، في أكبر ارتفاع يومي منذ انتهاء الإغلاق في 4 مايو.

وارتفع عدد الوفيات على مستوى البلاد إلى 213، بينما يعالج 24 مريضًا حاليًا في وحدات العناية المركزة.

رابط مختصر