لوكسمبورغ: الإمارات باعت فلسطين من أجل مكاسب اقتصادية

الشأن الدولي
15 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
لوكسمبورغ: الإمارات باعت فلسطين من أجل مكاسب اقتصادية

قال وزير خارجية لوكسمبورغ جان أسيلبورن إنّ توقيع الإمارات على اتفاق لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل، هو بمثابة بيع للقضية الفلسطينية من أجل تحقيق مكاسب اقتصادية.

وأضاف أسيلبورن في مقابلة مع شبكة إذاعة دويتشلاند فونك: “الشعب العربي الفلسطيني هو بالفعل عالق بين الحبال، ولسنوات خلت لم يعد التضامن مع الفلسطينيين أمرا ذا أولوية، خاصة في الخليج”.

وأشار إلى أنّ الاتفاقية الثلاثية يجري تسويقها وكأنّها أتت لوقف خطة ضم الضفة الغربية.

وتابع: “أتفق مع الفلسطينيين عندما يقولوا أنّ هذه الاتفاقية تعترف بالقدس كعاصمة إسرائيل وليس كعاصمة مشتركة لإسرائيل وفلسطين”.

وأكّد أسيلبورن دعمه القوي لحل الدولتين باعتباره السبيل لتحقيق السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

وقال أسيلبورن: “الحكومة الإسرائيلية تقول رسميا إنها يمكن أن تنظر في مسألة حل الدولتين، إلّا أنّ كل شيء على الأرض يتعارض مع حل الدولتين”.

وشدد على أنه “طالما أنّ حل الدولتين غير موجود – وأنا مقتنع بذلك – فلن يكون هناك استقرار، ولا حتى بين دول الخليج”.

رابط مختصر