مهلته لليكود تنتهي اليوم- هل ينفذ “ازرق ابيض” تهديداته؟

الشأن الاسرائيلي
31 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
مهلته لليكود تنتهي اليوم- هل ينفذ “ازرق ابيض” تهديداته؟

ترقب في اسرائيل لما سيقوم به حزب “ازرق ابيض” بعد انتهاء المهلة التي منحها لحزب الليكود مساء اليوم السبت للمصادقة على “ميزانية الدولة”، وحذر “ازرق ابيض” شريكة الائتلافي “الليكود” من الخطوات التي يمكن ان يقوم بها ان لم يتم الاستجابة لطلباته بخصوص تمرير الميزانية.

وصرح مسؤولون في “ازرق ابيض” وفقا لما نقلته صحيفة “معاريف” الاسرائيلية ان :”يد ازرق ابيض منذ دخوله الحكومة دائما كانت ممدودة ولازالت ممدودة للوحدة والتعاون، وللعمل اللامتناهي من أجل مصلحة مواطني اسرائيل. يبدو ان الليكود لا يفوت فرصة للاهتمام بمصلحته بدل مصلحة الشعب”.

واضاف المسؤولون :” العمل غير الصحيح للحكومة، غياب التعيينات وعدم تمرير الميزانية سوف يؤدي الى ضرر اقتصادي واجتماعي مستقبلي لا يمكن تصحيحه، المهلة تقترب من النهاية: او نمرر الميزانية- او مواطني اسرائيل سيعانون من وضع اقتصادي صعب”.

وأوضح المسؤولون :”نحن مهتمون بعمل جيد ومتواصل للحكومة الحالية، لكن في حال لم تقم بتحسين أدائها، في نظرنا الامكانيات مفتوحة. لن نتردد اي عملية سياسية او برلمانية، حتى نتأكد ان يحصل مواطنو اسرائيل على حكومة فاعلة كما يستحقون”.

وافادت “معاريف” ان الليكود غير مكترثون للتهديدات التي يطلقها “ازرق ابيض” ونقلت عن مسؤول كبير في الحزب قوله “هذه تهديدات فارغة لا معنى لها”.

وكادت ان تؤدي ازمة المصادقة على الميزانية الاسرائيلية الى حل الكنيست وانتخابات رابعة في غضون عام ونصف في شهر اب/اغسطس الماضي ، بعد عدم المصادقة على الميزانية في موعدها في ذلك الشهر، الا ان تمديد المهلة للمصادقة عليها منع ذلك.

رابط مختصر