بسام حمود: نثق بحرص الجيش على التعاون مع القيادة الفلسطينية بمخيم عين الحلوة

3 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
بسام حمود: نثق بحرص الجيش على التعاون مع القيادة الفلسطينية بمخيم عين الحلوة

صدى الاعلام

استقبل نائب رئيس المكتب السياسي لـ”الجماعة الاسلامية” في لبنان بسام حمود، رئيس فرع مخابرات الجيش في الجنوب العميد الركن خضر حمود، يرافقه مدير مكتب صيدا في المخابرات العميد ممدوح صعب في حضور عضو المجلس البلدي حسن الشماس وعضو اللجنة السياسية محمد الزعتري.
وجرى خلال اللقاء عرض للأوضاع الأمنية في صيدا والجنوب، ولا سيما ما يتعلق بموضوع السور الذي يشيد حول مخيم عين الحلوة ووجهة نظر الجيش في هذا الموضوع وأسبابه.
وأكد حمود خلال اللقاء رفض “الجماعة لهذا السور الذي سيترك آثارا سلبية على العلاقة اللبنانية – الفلسطينية، إضافة إلى السمعة السيئة الذي سيتركه عن لبنان لجهة حقوق الإنسان”.

وإذ أبدى ثقته “بحرص قيادة الجيش على استتباب الأمن والتعاون مع القيادة الفلسطينية في المخيم والتي كان لها الآثار الإيجابية على الوضع الأمني داخل المخيم وخارجه”، دعا الى اجتراح الحلول البديلة عبر الحوار بما يضمن الأمن والاستقرار للشعبين اللبناني والفلسطيني”.

وطالب الدولة اللبنانية بـ”تغيير أسلوبها في حصرية التعامل الأمني مع المخيمات الفلسطينية وضرورة العمل على إعطاء الشعب الفلسطيني كل حقوقه الانسانية والاجتماعية، “لأن الأمن يتحقق بعد تأمين الأمن الاجتماعي والسياسي”.

النشرة اللبنانية

رابط مختصر