وفاة الصحفي المثير للجدل روبيرت فيسك

2 نوفمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 2 نوفمبر 2020 - 6:09 مساءً
Lamees02
منوعات
وفاة الصحفي المثير للجدل روبيرت فيسك

أُعلن اليوم عن وفاة الصحفي البريطاني المثير للجدل، روبيرت فيسك، عن عمر ناهز 74 عامًا، بعد رحلة مهنية امتدت على مدى عقود.

وكان الكاتب والصحفي البريطاني، قد نقل إلى إلى مستشفى ”سانت فينسينت“ في دبلن، بعد أن تعرّض لوعكة صحية، الجمعة الماضية.

وأكد مصدر في صحيفة ”إندبندنت“ البريطانية، حيث عمل روبيرت فيسك مراسلًا للشرق الأوسط، نبأ وفاته، فيما ذكرت مصادر في صحيفة ”آيرش تايمز“ أنه تم نقل فيسك إلى المستشفى، بعد إصابته بسكتة دماغية.

أجرى في التسعينيات 3 مقابلات مع زعيم تنظيم ”القاعدة“ آنذاك أسامة بن لادن، وفي أول مقابلة بينهما عام 1993، وصف بن لادن بأنه ”رجل خجول“ ويبدو ”تمامًا مثل محارب الجبال في أسطورة المجاهدين“.

بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001، التي خطط لها بن لادن، أمضى فيسك العقدين التاليين في تغطية الصراعات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما في ذلك أفغانستان والعراق وسوريا. وبصفته متحدثًا باللغة العربية ومراسلًا متمرسًا، حظي بتقدير كبير لمعرفته بالمنطقة وخبرته فيها.

كان معروفًا -أيضًا- بانتقاده اللاذع للولايات المتحدة وإسرائيل. وفي كتابه ”الحرب العظمى من أجل الحضارة – غزو الشرق الأوسط“ عام 2005، كتب عن تاريخ المنطقة، وعن العديد من الصراعات التي قام بتغطيتها خلال مسيرته الصحفية، منتقدًا سياسات الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل.

وتباينت التعليقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي على نبأ وفاة روبيرت فيسك، فأشاد بعض المغردين بميسرته ورحلته المهنية فيما رآه آخرون مجرد صحفي كان له أهدافه.

الإعلامي أحمد الخطيب قال: ”رحيل الكاتب ومراسل الحرب الشهير روبيرت فيسك. غطى الحرب اللبنانية وكثير من حروب المنطقة من ارض المعركة وأجرى ٣ مقابلات مع بن لادن. أثار الكثير من الجدل بكتاباته. من كتبه الشهيرة عن الحرب اللبنانية“.

وقال الصحفي محمد المختار الخليل معلقاً على وفاة فيسك: ”مات لسان الأسد الإنجليزي“، في إشارة إلى الرئيس السوري بشار الأسد.

بدوره قال الصحفي السوري ناصر عدنان إن روبيرت فيسك كان ”الصحفي الغربي المفضل للدكتاتوريات العربية ومتوحشي الشرق الأوسط“

من جهته، علق الصحفي عبدالكريم عوير على نبأ وفاة فيسك قائلاً: ”كان مناصرا لقضايانا العربية ومدافعا عنها بحماس شديد. مع الربيع العربي خدع بخطاب القتلة في سوريا وتبنى وجهة نظرهم حتى النهاية“.

الاخبار العاجلة