أبو بكر وأبو الرب يكرمان أسيرا محررا ويزوران ذوي الأسيرين الأخرس وأبو وعر

5 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
أبو بكر وأبو الرب يكرمان أسيرا محررا ويزوران ذوي الأسيرين الأخرس وأبو وعر

صدى الاعلام – جنين

كرم رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، ونائب محافظ جنين كمال أبو الرب، اليوم الخميس، الأسير المحرر أديب جمال عوض أبو حسين من جنين، الذي أمضى 15 عاما في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وزارا عائلة الأسيرين ماهر الأخرس وكمال أبو وعر.

وحذر أبو بكر من انفجار الأوضاع في سجون الاحتلال في أية لحظة، في ظل استمرار الهجمة على الأسرى، مؤكدا أن ملف الحركة الأسيرة على سلم أولويات الرئيس محمود عباس والقيادة.

وأكد أبوبكر أن قضية الأسرى هي قضية الفلسطينيين جميعا، وأننا نقف اليوم أمام صمود أسطوري للأسير ماهر الأخرس في إضرابه عن الطعام، مضيفا أن وضعة الصحي يزداد خطورة، حيث يعاني من الإعياء وفقدان الوزن وعدم القدرة على الحركة.

وحذر من تعرض الأسير الأخرس لانتكاسة في القلب أو الكلى أو الرئتين، ما يشكل تهديدا على حياته وأنه لا حلول جديدة بشأن قضيته، معتبرا أن ما يجري بحقه حتى اللحظة بمثابة تصفية وإعدام بطيء وممنهج، تُشارك فيه أجهزة الاحتلال بمستوياتها المختلفة.

واشار الى أن عدد الأسرى المصابين بفيروس “كورونا” في معتقل جلبوع تجاوز الـ 90 مصابا، في حين قامت إدارة سجن شطة بحجر الأسرى.

ودعا المحرر أبو حسين، وذوو الأسيرين الأخرس وأبو وعر، إلى استمرار الفعاليات الإسنادية لنصرتهم في ظل الهجمة العدوانية قبل سلطات الاحتلال.

بدوره، أكد أبو الرب أن قضية الأسرى تحتل أولوية لدى القيادة، داعيا إلى استمرار الفعاليات التضامنية خاصة مع الأسرى المرضى والمضربين عن الطعام.

وحمل سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة على حياة الأسيرين الأخرس وأبو وعر، والأسرى المرضى وعموم الحركة الأسيرة.

رابط مختصر