القدس: استشهاد شاب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال

25 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ شهرين
القدس: استشهاد شاب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال

أعلنت مصادر محلية استشهاد الشاب الذي أصيب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب حاجز الزعيم، شرق القدس المحتلة، مساء اليوم الأربعاء.

وقالت المصادر إن الشاب نور جمال شقير (37 عاما)، من بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى المبارك، استشهد متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال لدى مروره على حاجز الزعيم.

ولاحقا استدعت مخابرات الاحتلال والد وأشقاء الشهيد شقير للتحقيق في مركز “المسكوبية”.

من جهته، قال محافظ القدس عدنان غيث، إن قوات الاحتلال أعدمت الشاب شقير في الثلاثينات من عمره بدم بارد، بينما كان يستقل مركبته.

وأضاف أن قوات الاحتلال ارتكبت عديد الجرائم المماثلة بحق المقدسيين على الحواجز وفي الساحات والميادين.

رابط مختصر