السفير عبد الهادي يسلم مكرمة من الرئيس لمستشفى يافا بدمشق

Lamees02
الشأن المحليرئيسي
14 ديسمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 14 ديسمبر 2020 - 4:15 مساءً
السفير عبد الهادي يسلم مكرمة من الرئيس لمستشفى يافا بدمشق

سلم مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، اليوم الاثنين، مكرمة من الرئيس محمود عباس لمستشفى يافا بدمشق.

وتضمنت المكرمة التي جرى تسليمها بحضور مدير جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني في سوريا عاطف إبراهيم، والمدير الإداري لمستشفى يافا، ابراهيم شاهين، ومديرة مستشفى يافا، صباح كيالي، (جهاز تخدير، جهاز أوكسجين، جهاز تصوير أشعة سينيه) وتقدر قيمتها بـ 200 ألف دولار.

وجال عبد الهادي يرافقه ابراهيم في أرجاء المستشفى، واطلع على الأجهزة الحديثة واستمع من المعنيين عن أهمية هذه الأجهزة وما ستخففه من معاناة أبناء شعبنا الصحية في ظل الموجة الثانية من فيروس كورونا.

وقال: إن الرئيس محمود عباس حريص على أبناء شعبه ليس فقط في الداخل وإنما في كل أماكن تواجده، والأجهزة التي قدمها الرئيس هامة جداً لمعالجة أبناء شعبنا الفلسطيني والشعب السوري في أغلب العمليات الجراحية وغير الجراحية، خاصة في ظل هذه المرحلة الصعبة التي تجتاح العالم بسبب كورونا.

وتابع عبد الهداي: “قام الرئيس بتوجيهنا للذهاب لمستشفى يافا والاستفسار عن أي نقص تحتاجه لتعين شعبنا وتتابع موضوع علاجه، وهو ينظر للأمور بالاطار الجامع، لأنه رئيس كل الشعب الفلسطيني وليس رئيس فئة محددة”، شاكرا الرئيس على هذه المكرمة التي ستساعد في علاج أبناء شعبنا.

وأكد اهتمام الرئيس محمود عباس بقضايا الهلال الأحمر الفلسطيني الذي يعد جزءا هاما لتخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينيين من خلال تقديم الطبابة والعلاج برسوم بسيطه.

بدوره، قال ابراهيم: “إن السيد الرئيس محمود عباس يعد الداعم الأول لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني الذي دائما ما تكون حاجات المستشفى وما ينقصها في ذهنه، ونقدم له كل الشكر والتقدير على هذه المكرمة السخية”.

وقدم شرحا عن الأجهزة المقدمة التي تضمنت جهاز تخدير من أفضل الأنواع الذي يفيد بالعمليات الجراحية، إضافة إلى أن الجهاز يعمل كجهاز تنفس اصطناعي ويفيد في ظل وباء كورنا، ومحطة توليد الأوكسجين، وهذه المحطة تفيد في تخديم كافة احتياجات المستشفى من الاوكسجين، وجهاز قوصي وضع في مستشفى بيسان بحمص يفيد في عمليات الجراحة العظمية /المفاصل _ الكسور/.

بدورها، وجهت كيالي الشكر للرئيس على الهبات المتواصلة التي يقدمها لكل الشعب الفلسطيني بجميع الفئات وبجميع أماكن تواجده.

وأضافت، هذه الأجهزة التي قدمها الرئيس نحن بحاجتها، وهي من أحدث الاجهزة المتطورة والتي تنقذ المرضى بمختلف فئات أعمارهم.

وتحدث مهندس التجهيزات الطبية بمستشفى يافا وسام حسان، عن أهمية هذه الأجهزة، شاكرا الرئيس محمود عباس على هذه المكرمة التي جاءت بوقت حرج جداً بسبب فيروس كورونا حيث يصعب على المريض تأمين اسطوانة اوكسجين بسبب الأعراض التي تنتج عن الفيروس.

رابط مختصر