اشتية ووينسلاند يبحثان تحريك مسار سياسي مستند للشرعية الدولية

الشأن المحليرئيسي
22 يناير 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
اشتية ووينسلاند يبحثان تحريك مسار سياسي مستند للشرعية الدولية

بحث رئيس الوزراء محمد اشتية مع منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط الجديد تور وينسلاند، في مكالمة هاتفية، اليوم الجمعة، تحريك مسار سياسي مستند إلى الشرعية الدولية والقانون الدولي.

وأكد اشتية انفتاح القيادة الفلسطينية على أي عملية سياسية برعاية الرباعية الدولية وبمشاركة مختلف القوى في إطار دولي متعدد.

وأطلع اشتية المبعوث الأممي على المستجدات المتعلقة بإجراء الانتخابات العامة، داعيا الأمم المتحدة لبذل كل جهد ممكن لتسهيل إجرائها ومطالبة اسرائيل بتمكين المقدسيين من المشاركة فيها بالترشح والتصويت.

وناقش الجانبان ترتيبات اجتماع لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة (AHLC) المزمع عقده الشهر المقبل، حيث وضع رئيس الوزراء وينسلاند في صورة الوضع المالي للسلطة عقب عامين صعبين سياسيا وماليا واقتصاديا.

من جانب آخر، بحثا آلية وصول وتوزيع لقاح فيروس كورونا في فلسطين والإجراءات الحكومية للحد من تفشي الوباء.

رابط مختصر