عبد الهادي يطلع السفير الروسي لدى سوريا على آخر التطورات الفلسطينية

Maqel
الشأن الدوليالشأن المحلي
7 فبراير 2021آخر تحديث : الأحد 7 فبراير 2021 - 6:14 مساءً
عبد الهادي يطلع السفير الروسي لدى سوريا على آخر التطورات الفلسطينية

أطلع مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية السفير أنور عبد الهادي، اليوم الأحد، المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين لدى سوريا السفير ألكسندر يفيموف، على آخر مستجدات الأوضاع والتطورات السياسية في فلسطين.

ووضع عبد الهادي خلال اللقاء الذي عقد في مقر السفارة الروسية بالعاصمة السورية دمشق، السفير الروسي، بصورة الاعتداءات المستمرة من جانب قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين على أبناء شعبنا والتي كان آخرها هدم المنشآت السكنية في خربة حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية للمرة الثانية على التوالي بهدف الاستيلاء على مساحات واسعة من الأرض الفلسطينية.

واكد عبد الهادي على أن شعبنا لن يستسلم وسيبقى صامداً في أرضه، وأن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين ستبقى تدعم صمود الأهالي في الأراضي التي تتعرض لعمليات هدم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي للبقاء في أراضيهم.

وأيضاً وضع عبد الهادي السفير الروسي في صورة القرار الصادر عن المحكمة الجنائية الدولية والذي أكدت بموجبه ولايتها القضائية على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، و”الذي يفتح الطريق أمام ملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين أمام المحاكم الدولية”.

وتابع: إن هذا القرار يعد انتصارا لقضية شعبنا وتتويجا للدبلوماسية الفلسطينية التي قادها الرئيس محمود عباس في مختلف المحافل الدولية، وبداية نحو محاكمة الاحتلال على جرائمه المتواصلة ضد أبناء شعبنا.

كما وضع عبد الهادي السفير الروسي في صورة الجهود المبذولة لعقد الانتخابات الفلسطينية، والحوار الفلسطيني بين الفصائل المختلفة الذي سيعقد في القاهرة من أجل إنجاح سير الانتخابات الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

وشكر السفير عبد الهادي روسيا على موقفها في مجلس الأمن الداعم لمبادرة الرئيس محمود عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام على أساس قرارات الشرعية الدولية.

من جهته أدان السفير الروسي عمليات الهدم والمصادرة التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية للمنشآت الإنسانية في قرية خربة حمصة الفلسطينية، مشيراً الى أن هذه الإجراءات تتعارض مع القانون الدولي.

كما أكد على موقف بلاده الداعم للحقوق الفلسطينية المشروعة، والتي تعمل على عقد اجتماع للجنة الرباعية الدولية من أجل دراسة مبادرة الرئيس محمود عباس لعقد المؤتمر الدولي للسلام على أساس الشرعية الدولية، مشددا على أنه ما لم يحصل الشعب الفلسطيني على حقوقه ستبقى المنطقة بلا استقرار.

وأشار سفير روسيا الى ضرورة وحدة الموقف الفلسطيني من خلال منظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس، حيث رحب بعقد الحوار الوطني الفلسطيني بالقاهرة وبالانتخابات الفلسطينية المزمعة، لافتا أن بلاده مستعده لتقديم الدعم اللازم لإنجاحها.

كما عبر عن ارتياحه لمستوى العلاقات في كافة المجالات بين روسيا وفلسطين وخاصة علاقة الصداقة بين الرئيس فلاديمير بوتين، والرئيس محمود عباس.

رابط مختصر