أكد معارضته الحازمة لسياسة الاستيطان: الاتحاد الأوروبي يأسف لهدم إسرائيل خربة حمصة الفوقا

Maqel
الشأن الدولي
9 فبراير 2021آخر تحديث : الثلاثاء 9 فبراير 2021 - 9:42 مساءً
أكد معارضته الحازمة لسياسة الاستيطان: الاتحاد الأوروبي يأسف لهدم إسرائيل خربة حمصة الفوقا

أعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه لهدم وتدمير إسرائيل لخربة حمصة الفوقا في الأغوار الفلسطينية.

وجاء في بيان صادر عن الناطق الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي في بروكسل، اليوم الثلاثاء، إن قوات الاحتلال “صادرت في الأيام الأخيرة 46 مبنى تعود ملكيتها لعائلات فلسطينية في منطقة حمصة الفوقا شمال الأغوار، وأن هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها هدم مبانٍ في المنطقة بعد عملية هدم كبيرة أخرى نُفذت في 3 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020″، ما أدى إلى تشريد أهلها، إضافة لتأثر المباني الممولة من قبل الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه، في كلتا الحالتين.

وتابع أن عمليات الهدم الواسعة النطاق هذه تؤكد الاتجاه المؤسف لعمليات المصادرة والهدم التي شوهدت طوال العام الماضي، وقد استمرت رغم تفشي وباء “كورونا”، على الرغم من التزامات إسرائيل كقوة محتلة بموجب القانون الإنساني الدولي.

وجدد الاتحاد الأوروبي دعوته لإسرائيل لوقف عمليات الهدم، وضرورة تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المجتمعات المتضررة.

وذكّر الاتحاد الأوروبي بمعارضته الحازمة لسياسة الاستيطان الإسرائيلية والإجراءات المتخذة في هذا السياق، مثل عمليات النقل القسري والإخلاء وهدم المنازل والاستيلاء على المنازل، والتي يعتبرها غير قانونية بموجب القانون الدولي وباعتبارها عائقًا أمام حل الدولتين القابل للحياة.

كما جدد دعوته للحكومة الإسرائيلية لوقف كل التوسع الاستيطاني المستمر، بما في ذلك في القدس الشرقية والمناطق الحساسة مثل “هار حوما” و”جفعات هاماتوس” و “E1”.

رابط مختصر