دول تتلقى لقاحات كورونا من “إسرائيل” مقابل دعم سياسي

moth
الشأن المحلي
24 فبراير 2021آخر تحديث : الأربعاء 24 فبراير 2021 - 10:31 صباحًا
دول تتلقى لقاحات كورونا من “إسرائيل” مقابل دعم سياسي

صدى الاعلام –  “لقاحات ضد الكورونا مقابل ممثليات”، “إسرائيل” سترسل آلاف جرعات من لقاحات موديرنا ضد الكورونا لكل من هندوراس، غواتيمالا، جمهورية التيشك ونيجريا مقابل دعم سياسي أو نقل الممثليات لمدينة القدس.

وتابعت كان الإخبارية التي أوردت الخبر، اتضح اليوم أن “إسرائيل” ستنقل من مخزونها من جرعات لقاح موديرنا لخمس دول، ونقل جرعات اللقاح ستكون بمثابة بادرة حسن نية دبلوماسية من جانب “إسرائيل” مقابل الدعم السياسي من هذه الدول.

الدول المذكورة لن تدفع ثمن جرعات اللقاح ضد فيروس الكورونا، بل ستحصل عليه دون أي مقابل مادي، شخصيات رفيعة في القطاعات ذات العلاقة فوجئوا عند سماعهم عن العملية، والبعض منهم علم بعد أن توجهت له كان الإخبارية بالسؤال حول القضية.

مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية أكد العملية، وقال، خطوة لمساعدة دول توجهت ل “إسرائيل” بطلب لكمية رمزية من اللقاحات ضد كورونا، خاصة بعد تراكم كمية من اللقاحات لم يتم استخدامها، وقال في سياق الموضوع، كمية رمزية تصل أيضاً للطواقم الطبية في السلطة الفلسطينية.

نتنياهو نفسه قال اليوم حول الموضوع:” ما لدينا من مخزون من جرعات اللقاحات ضد الكورونا يزيد عن حاجتنا، ولدينا ما يكفي من كميات لنقدم المساعدة”.

مصدر إسرائيلي مطلع قال، اليوم ستصل من هندوراس طائرة لتنقل 5000 جرعة من اللقاح، وحسب ذات المصدر، غواتيمالا هي الأخرى ستحصل على 5000 جرعة من “إسرائيل”، وكمية مماثلة لجمهورية التيشك، كل هذا مقابل دعم سياسي، ومقابل نقل الممثليات، ثلاث دول منها تعهدت في السابق نقل ممثلايتها للقدس، وجزء من العملية يهدف لتأسيس ممثليات دبلوماسية في القدس.

رئيس الحكومة الإسرائيلية البديل ووزير الحرب بني جنتس هاجم نتنياهو على الخطوة قائلاً:”نتنياهو يتاجر بلقاحات الكورونا المخصصة للمواطنين الإسرائيليين، والذين دفعوا ثمنها من أموال الضرائب، نتنياهو يعتقد أنه يدير مملكة لا دولة، خطوة كهذه تحتاج نقاش ومصادقة”.

وتابع جنتس: “هناك حاجة أمنية أو سياسية أو طبية ملحة يمكن أن تبرر مثل هذه الخطوة، ولكن يجب على نتنياهو عرضها على الجمهور، أو على الأقل الموافقة عليها في الأطر ذات الصلة”.

رابط مختصر