الرجوب : الانتخابات ستحدث رغم كل الظروف

moth
الشأن المحليرئيسي
21 مارس 2021آخر تحديث : الأحد 21 مارس 2021 - 9:35 صباحًا
الرجوب : الانتخابات ستحدث رغم كل الظروف

قال اللواء جبريل الرجوب وأمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، إن الإنتخابات حاصلة رغم عن كل من يحاول إحباطنا، ولا تراجع عن الإنتخابات لأنها هي الطريق الوحيد لإنهاء الإنقسام وتجديد شرعية النظام السياسي واكد الرجوب ان هناك إستهداف لحركة فتح وللأخ أبو مازن، ولقيادة الحركة أكبر وأضخم مما يعتقد البعض وهناك ضغط يمارس علينا، وماكينات التخريب والإفساد تريد أن تنال منا، أقول لكل المشككين أنه لا مجال للتراجع عن الإنتخابات.

واضاف الرجوب ان حماس جزء من مكونات الشعب الفلسطيني، والتفاهم مع حماس هو السبيل الوحيد لإنجاح المسار الإنتخابي ، ولم يكن هناك أي نقاش في قائمة مشتركة، ولدينا في حركة فتح قرار للجنة المركزية لبناء جبهة وطنية عريضة للكل الفلسطيني ،وأول مرة حصل هناك لقاء في 15-3، وتوافقنا على ضرورة إستمرار الحوار الثنائي لإنجاح مسار في ثلاث محطات.

واضاف ان هناك إفتراء في التحدث عن القائمة المشتركة ومحاولة لإفساد المسار والبيئة الإيجابية سواء كانت الثنائية أو الجماعية التي تحققت بفعل هذا الحوار الهادئ. وموضوع القائمة الثنائية لم يكن واردا ولكن الإتفاق لا زال قائما ونحن سنستمر في تحقيق إتفاق، والمجتمع الدولي ينتظر المولود الجديد مؤهل كشريك للمجتمع الدولي لمواجهة نتنياهو.

ان موضوع القائمة المشتركة غير موجود على الطاولة، والعمل على تكوين الجبهة الوطنية العريضة لا زال قائما، والقائمة المشتركة إحتمال صفر، ونحن لم نطرح على أي فصيل أي صيغة تحالف أو مشتركة.

وفي سياق متصل قال الرجوب ، نحترم تاريخ الجبهة الشعبية ولكن من جانبنا لم نطرح عليهم أي صيغة تحالف، ولن نتناقش مع الإخوة في حماس في موضوع قائمة مشتركة وهناك من طلب التحالف معنا وأناس كانوا صادقين ولن نتخلى عنهم وأناس تكتكوا علينا ومن حقهم يتكتكوا، ولكننا لن نلهف.

واكد الرجوب نحن كفتحاويين سنخوض المعركة الإنتخابية لوحدنا، وأدعوا كافة الفتحاويين إلى الإستنفار وإستنهاض كل القوى بما يضمن فوز الحركة.

قمنا بعمل مراجعات ولدينا كثير من المسائل التي بحاجة إلى تصويب من خلال التقييم والمراجعة في هذه العملية الديمقراطية سواء كان ما يخص علاقة السلطة بالمنظمة ودور المنظمة ودور المجلس التشريعي القادم الذي سيكون جهاز رقابة حقيقي.

يوم الجمعة القادم سيكون إجتماع للجنة المركزية بحيث يكون لدينا لوحة معبرة عن النسيج الإجتماعي والسياسي والإقتصادي والديني في قائمتنا ، وهناك محاولات لمال سياسي ومؤآمرات وخزعبلات شعبنا يدركها وسيحاصر كل ما من شأنه أن يعيق إقامة دولتنا.

ان إستمرار الحديث فيما يخص مروان البرغوثي يسيء لنا وللأخ مروان، أنا أقول أن الأخ مروان تفاهم برؤية إسترايتجية مع الأخ حسين الشيخ وهو ملتزم بها ونحن ملتزمون بها ونتمنى على الأخ مروان والإخوة في داخل السجون أن يكونوا خارج الأجندان والتجاذبات ولا أحد يستطيع أن يستأثر بمعاناة أسير أو بدم شهيد إلا أسرته والشعب الفلسطيني.

واكد الرجوب ،لن نسمح للإحتلال أن يحدد موازين القوى في مجلسنا التشريعي بإجراءاته، ونحن وحركة حماس إرتقينا لدرجة فيها فهم للظروف والتحديات الموجودة على الأرض، ونحن مصرون على أن تجرى الإنتخابات في كل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 67، ولن تتوقف الإنتخابات ولن نسمح للإحتلال أن يعطلها.

رابط مختصر