الهدمي لمسؤولين أوروبيين: التصعيد الإسرائيلي بالقدس هو الرد على مطالب عدم عرقلة الانتخابات بالمدينة

27 أبريل 2021آخر تحديث : الثلاثاء 27 أبريل 2021 - 3:09 مساءً
arzaaq
الشأن المحليالقدس العاصمة
الهدمي لمسؤولين أوروبيين: التصعيد الإسرائيلي بالقدس هو الرد على مطالب عدم عرقلة الانتخابات بالمدينة

صدى الإعلام –  قال وزير شؤون القدس فادي الهدمي إن التصعيد الإسرائيلي بالقدس هو الرد على المطالب الفلسطينية والعربية والدولية بعدم عرقلة الانتخابات بالمدينة.

وقال الهدمي في اللقاء الذي عقد عبر نظام الاتصال المرئي، اليوم الثلاثاء، إن “الشعب الفلسطيني تواق للانتخابات وممارسة حقه الذي كفله له القانون الدولي باختيار ممثليه عبر الطرق الديمقراطية ولكن ليس على حساب مدينة القدس”.

وأطلع الهدمي، اليوم الثلاثاء، مسؤولين أوروبيين على تطورات الأوضاع الخطيرة في مدينة القدس وسعي إسرائيل لمنع أي إمكانية لإجراء الانتخابات فيها.

وأضاف أن “السلطات الإسرائيلية صعدت بشكل ملحوظ من ممارساتها ضد الفلسطينيين في مدينة القدس وما جرى ويجري في باب العامود ليس الا مثال على ما تقوم به إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، على أرض الواقع في المدينة”.

وشدد الهدمي على أن الانتخابات يجب ان تجري في القدس الشرقية نفسها.

وقال إن “السلطات الإسرائيلية لم ترد على الدعوات الدولية لها باحترام الاتفاقيات المتعلقة بالانتخابات بالقدس فقط، وإنما تلاحق وتقمع كل ما يرمز للهوية الفلسطينية في المدينة المحتلة”.

وقال وزير شؤون القدس إن “الانتخاب بالقدس هو حق ولا تنازل عن هذا الحق على الإطلاق”.

وأكد الهدمي بأنه يقع على عاتق المجتمع الدولي التحرك لضمان حق الشعب الفلسطيني بالقدس بالعيش بحرية وكرامة مع ممارسة حقه الطبيعي بالانتخاب”.

الاخبار العاجلة