الخارجية: اغلاق بحر غزة انتهاك صارخ للقانون الدولي وتصعيد خطير في عدوان الاحتلال على القطاع

Mais02
الشأن المحليرئيسي
27 أبريل 2021آخر تحديث : الثلاثاء 27 أبريل 2021 - 6:53 مساءً
الخارجية: اغلاق بحر غزة انتهاك صارخ للقانون الدولي وتصعيد خطير في عدوان الاحتلال على القطاع

 أدانت وزارة الخارجية والمغتربين قرار سلطات الاحتلال اغلاق بحر غزة أمام الصيادين الفلسطينيين، واعتبرته امتدادا للحصار الظالم المفروض على قطاع غزة وجزءاً لا يتجزأ من العقوبات الجماعية المفروضة على شعبنا في القطاع، وحلقة في مسلسل التضييقات الخانقة المفروضة عليه لتدمير اقتصاديات المواطنين.

واعتبرت الوزارة أن هذا القرار الغاشم تصعيد خطير في العدوان على قطاع غزة، لما يتركه من آثار كارثية على معيشة وحياة قطاع الصيد الغزي بأكمله والأسر التي تعيش من هذه المهنة.

وقالت في بيان صادر عنها اليوم الثلاثاء، إن قرار سلطات الاحتلال اغلاق بحر غزة بالكامل انتهاك صارخ للقانون الدولي، واعتداء على الحقوق المدنية الاساسية للمواطنين الفلسطينيين، بما فيها فرض القيود على حرية الحركة والتنقل من وإلى قطاع غزة وغيرها من اشكال الانتهاكات اليومية ضد اهلنا في قطاع غزة، والتي ترتقي الى مستوى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

 وطالب الوزارة مجلس الأمن الدولي والمنظمات والمجالس الأممية المختصة بتحمل مسؤولياتهم جميعا في الضغط على دولة الاحتلال للتراجع عن هذا القرار فورا، وفي فرض عقوبات دولية رادعة على إسرائيل لإجبارها على احترام القانون الدولي. كما طالبت الجنائية الدولية سرعة إطلاق تحقيقاتها في جرائم الاحتلال.

رابط مختصر