الأسير عباس السيد يدخل عامه الـ20 في الأسر

9 مايو 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
الأسير عباس السيد يدخل عامه الـ20 في الأسر

 دخل الأسير القيادي عباس السيد (56 عاما) من طولكرم عامه الـ20 في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وذلك منذ اعتقاله عام 2002.

وأفاد نادي الأسير، في بيان، بأن الأسير السيد يواجه تحقيقا قاسيا استمر لمدة 5 أشهر متواصلة، ولاحقًا بعد سنوات حكم عليه الاحتلال بالسّجن المؤبد المكرر 35 مرة، إضافة إلى 150 عامًا. وحينما اعتقل كانت ابنته (مودة) تبلغ من العمر ثلاث سنوات، وابنه (عبد الله) عام وسبعة أشهر.

وقد واجه على مدار سنوات اعتقاله العزل الانفرادي لسنوات متواصلة، والحرمان من زيارة العائلة، حيث تمكّنت زوجته من زيارته لأول مرة بعد 7 سنوات على اعتقاله، وخلال سنوات أسره فقد والدته وشقيقته. ويعتبر أحد قيادات الحركة الأسيرة، ومن الأسرى الفاعلين في سجون الاحتلال.

يذكر أن الأسير السيد حاصل على شهادة في الهندسة الميكانيكية، كما تخصص لاحقًا قبل اعتقاله في هندسة أجهزة التنفس الاصطناعي، واليوم وهو في الأسر على وشك الحصول على درجة الماجستير، حيث يقبع في سجن “ريمون”.

رابط مختصر