الأمم المتحدة تطالب بتحقيق مستقل في مظاهرات كولومبيا

30 مايو 2021آخر تحديث : الأحد 30 مايو 2021 - 8:49 مساءً
arzaaq
الشأن الدولي
الأمم المتحدة تطالب بتحقيق مستقل في مظاهرات كولومبيا

صدى الإعلام – أعربت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان اليوم، الأحد، عن قلقها إزاء المظاهرات الاحتجاجية العنيفة في مدينة كالي بكولومبيا؛ والتي أسفرت عن مقتل 14 شخصا، داعية إلى الحوار وتحقيق مستقبل.

وبدأ الجيش الكولومبي بأمر من الرئيس إيفان دوكي نشر ألف جندي في كالي، ثالث مدن البلاد ومركز التظاهرات المناهضة للحكومة، غداة مواجهات بين متظاهرين وشرطيين ومدنيين مسلحين.

وقالت ميشيل باشليه في بيان “من الضروري أن يخضع كل من قد يكون متورطا في أعمال العنف هذه التي تسببت بإصابات أو قتلى بينهم مسؤولون رسميون، لتحقيقات سريعة وفعالة ومستقلة وغير منحازة وشفافة وأن يحاسب المسؤولون”.

وأفاد مكتب باشليه أن 14 شخصا قتلوا منذ الجمعة و98 أصيبوا بجروح بينهم 54 بسلاح ناري.

وقالت النيابة إن “محققا من مكتب المدعي العام في كالي أطلق النار على الحشد ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين قبل أن يهاجمه المتظاهرون ويقتلوه”.

تأتي أعمال العنف هذه بعد شهر تحديدا من انتفاضة 28 نيسان/ أبريل ضد مشروع إصلاح ضريبي تم التخلي عنه سريعا قدمه الرئيس اليميني إيفان دوكي بهدف زيادة ضريبة القيمة المضافة وتوسيع قاعدة ضريبة الدخل.

وأكد مكتب باشليه أيضا معلومات مفادها أن أفرادا أطلقوا النار على المتظاهرين على مرأى من الشرطة في المدينة.

وقالت باشليه إن “هذه الأحداث مقلقة للغاية نظرا الى التقدم الذي أحرز لمعالجة، عبر الحوار، الاضطرابات الاجتماعية التي اندلعت قبل شهر إثر بدء إضراب على المستوى الوطني احتجاجا على عدة سياسات اجتماعية واقتصادية تعتمدها الحكومة”.

ودعت رئيسة تشيلي السابقة كل الأطراف إلى “وضع حد لجميع أشكال العنف بما في ذلك التخريب” مؤكدة أن الحوار وحده هو الذي يمكن أن يوفر الحل.

الاخبار العاجلة