بتعليمات من الرئيس.. إنهاء ملف منزل الشهيد الحلبي

arzaaq
الشأن المحليرئيسي
6 يونيو 2021آخر تحديث : الأحد 6 يونيو 2021 - 8:59 مساءً
بتعليمات من الرئيس.. إنهاء ملف منزل الشهيد الحلبي

صدى الإعلام – سلمت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، اليوم الأحد، عائلة الشهيد مهند الحلبي مبلغاً مالياً قدره (30 ألف دينار أردني) مقدما من الرئيس محمود عباس، وذلك لاستكمال تسديد ثمن منزل العائلة الذي هدمه الاحتلال.

جاء ذلك خلال لقاء عقدته المحافظ غنام في مقر المحافظة، حضره والدا الشهيد ومحامي العائلة مهند كراجة، ومدير مخابرات المحافظة العميد محمود حماد، ومنسق لجنة اعادة إعمار منزل الشهيد مهند الحلبي والشهداء عقاب عبد الصمد، ومندي الأسطة، ومحامي مالكي المنزل الذي تم شراؤه لعائلة الشهيد الحلبي.

وأكدت المحافظ غنام على أن هذا اللقاء جاء بتعليمات من الرئيس لإنهاء ملف منزل عائلة الشهيد مهند الحلبي حفاظا على كرامة العائلة، وتقديرا لدور اللجنة التي عملت على جمع الأموال لإعادة بناء المنزل، مشيرة إلى أن تعليمات الرئيس كانت واضحة لرئيس جهاز المخابرات العامة سيادة اللواء ماجد فرج لإغلاق هذا الملف بشكل نهائي.

وتقدمت المحافظ غنام بالشكر لسيادة الرئيس الذي يولي اهتماما خاصاً لعوائل الشهداء والأسرى والمناضلين، مؤكدة أن هذا ليس غريباً على سيادته وهو الأب الحاني على جميع أبناء شعبنا، داعية كافة المواطنين ووسائل الاعلام والناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة في نقل الأخبار وأخذها من مصدرها.

من جانبه شكر عقاب عبد الصمد، الرئيس محمود عباس على هذه اللفتة الكريمة واصداره التعليمات لتقديم المبلغ المالي لإنهاء هذا الملف، موجها شكره أيضا للواء ماجد فرج والمحافظ ليلى غنام وكل من ساهم في تقديم الأموال لشراء المنزل لعائلة الشهيد مهند الحلبي.

بدورها تقدمت عائلة الشهيد بالشكر لسيادة الرئيس وكل من ساهم في طي هذا الملف وتسديد المبلغ المتبقي عليها لمالكي المنزل.

كلمات دليلية
رابط مختصر