الهدمي: مؤسسة “ميثاق” عنصر مهم في الدفاع عن حقوقنا الوطنية

Mais02
الشأن المحلي
16 يونيو 2021آخر تحديث : الأربعاء 16 يونيو 2021 - 1:37 مساءً
الهدمي: مؤسسة “ميثاق” عنصر مهم في الدفاع عن حقوقنا الوطنية

أكد وزير شؤون القدس فادي الهدمي، الدور المميز والحاسم لمؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية -بيت المقدس “ميثاق”– وعملها ورسالتها والقائمين عليها، في حماية الإرث الإسلامي والمسيحي التاريخي في أرض المعراج.

وأضاف الهدمي خلال زيارة للمؤسسة، ان “ميثاق” عنصر مهم في الدفاع عن حقوقنا الوطنية في هذه الأرض، خصوصا القدس التي تمر في مرحلة في غاية في التعقيد والصعوبة.

وأكد أن وزارة شؤون القدس تحاول دعم صمود المقدسيين بشكل شمولي في كافة النواحي، مبديا استعداد الوزارة للتعاون مع “ميثاق” ودعمها على كافة الأصعدة التطويرية، كونها الدرع الحامي لحقوق أهل القدس في أرضهم وبيوتهم.

من ناحيته، قال عميد المؤسسة المستشار خليل الرفاعي، إن المؤسسة هي الحاضنة للأرشيف والتراث الفلسطينيين، وإن ما تحويه من وثائق تاريخية نادرة وأصلية هي ذات قيمة عالية تثبت حق شعبنا العربي الفلسطيني في أرضه ووطنه، وتفند الرواية الإسرائيلية الكاذبة خصوصا في ظل الظروف التي تمر بها القدس وأهلها من هجمة شرسة من قبل المستوطنين وجيش الاحتلال.

وأوضح الرفاعي أن المؤسسة تعمل ضمن خطة تحرص من خلالها على تطوير خدمات المؤسسة للباحثين والمهتمين بالتراث، وذلك بتزويد كادرها بأفضل المهارات والتدريبات التي ترفع من مستوى أداء عملهم.

وأشار إلى أن المؤسسة تسعى باستمرار لتحديث معداتها التكنولوجية، لتواكب متطلبات المرحلة والأساليب الحديثة في حفظ التراث وتيسير عملية الاستفادة منه.

كلمات دليلية
رابط مختصر