الهدمي خلال لقائه السفير الأردني: الاحتلال هدم 62 مبنى بالقدس منذ بداية العام

Mais02
الشأن المحلي
13 يوليو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 13 يوليو 2021 - 5:47 مساءً
الهدمي خلال لقائه السفير الأردني: الاحتلال هدم 62 مبنى بالقدس منذ بداية العام

قال وزير شؤون القدس فادي الهدمي، إن سلطات الاحتلال الاسرائيلي هدمت ما يزيد عن 62 مبنى بالقدس منذ بداية العام الجاري، وان خطر الإخلاء القسري لعائلات من منازلها في حي الشيخ جراح ما زال قائما حيث يتهدد الإخلاء 86 عائلة في حي بطن الهوى، فيما يتهدد الهدم 100 منزل في حي البستان في سلوان.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير الهدمي، اليوم الثلاثاء، في وزارة شؤون القدس في بلدة الرام، مع سفير المملكة الأردنية الهاشمية لدى دولة فلسطين محمد أبو وندي، حيث بحثا تطورات الأوضاع الخطيرة في مدينة القدس المحتلة.

وأشار الهدمي، خلال استقباله السفير الأردني إلى التصاعد الخطير في عمليات هدم المنازل الفلسطينية ومخططات إخلاء منازل أخرى والاعتقالات ومحاولة فرض حقائق جديدة على الأرض بالمدينة.

وفي هذا الصدد، شكر الهدمي السفير الأردني على ما قدمه الأردن الشقيق لسكان الشيخ جراح من وثائق تثبت ملكية العائلات لمنازلها، إضافة الى الحراك السياسي الأردني الحثيث دعما للقضية الفلسطينية بشكل عام والقدس بشكل خاص.

كما أطلع الهدمي السفير الأردني على مخاطر المشروع الإسرائيلي المسمى “مركز القدس الشرقية” الذي يمس بالوضع القائم للقدس.

كما أشار الهدمي الى خطورة تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بالمسجد الأقصى سواء من خلال الاقتحامات أو أوامر الإبعاد للمصلين وحراس المسجد وعرقلة أعمال الترميم بالمسجد، مقابل استمرار الحفريات الإسرائيلية وفتح الانفاق في محيطه، محذرا من تصاعد عمليات البناء الاستيطاني بالمستوطنات المقامة على أراضي المدينة.

وأكد الهدمي على أن التصعيد الإسرائيلي يتطلب من المجتمع الدولي التحرك سريعا لتوفير الحماية الدولية لشعبنا ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية وصولا إلى إنهاء الاحتلال.

من جانبه، أكد السفير أبو وندي على استمرار المملكة بقيادة الملك عبد الله الثاني، وانطلاقاً من الوصاية الهاشمية التاريخية على المقدسات في القدس، في الدفاع عن هوية المدينة المقدسة وعروبتها ومقدساتها المسيحية والإسلامية، وفي رفض جميع الإجراءات الإسرائيلية الرامية لتغيير طابع المدينة وهويتها وانتهاك مقدساتها.

كلمات دليلية
رابط مختصر